الاتحاد

عربي ودولي

مقتل أحد نشطاء «القسام» بانفجار في غزة

ذكرت مصادر فلسطينية متطابقة أن ناشطاً في “كتائب عز الدين القسام” الجناح العسكري لحركة “حماس” قتل وأصيب 3 آخرون بجروح جراء انفجار في شمال قطاع غزة أمس.
وقالت “كتائب عز الدين القسام” في بيان مقتضب “إن الشاب القسامي ثائر خضر استشهد في مهمة جهادية في شمال قطاع غزة”. وذكر شهود عيان أن صوت انفجار كبير دوى في المنطقة بينما كانت مجموعة من “كتائب المرابطين” المنبثقة عن “كتائب عز الدين القسام قرب الحدود مع إسرائيل.
وفي وقت سابق قال مصدر طبي فلسطيني في غزة “استشهد مواطن وأصيب ثلاثة آخرون بينهم اثنان في حالة خطرة جداً إثر تعرضهم لقصف بصاروخ إسرائيلي في نقطة رباط في عزبة عبدربه شرق جباليا شمالي القطاع”.
وتعليقاً على ذلك، قال متحدث عسكري إسرائيلي “لم تقم قواتنا بأي عمليات في المنطقة والجيش الإسرائيلي يتحرى دقة هذه التقارير”.
وقال مصدر أمني إسرائيلي “نعلم أن انفجاراً وقع بالقرب من بيت حانون في شمال القطاع”. كما أعلن متحدث عسكري إسرائيلي سقوط صاروخ فلسطيني محلي الصنع أطلق من قطاع غزة قرب المجلس الإقليمي الإسرائيلي (شاعر هنيغف) في النقب الغربي جنوبي إسرائيل الليلة قبل الماضية.
في غضون ذلك، أصيب سائق سيارة أجرة فلسطيني اسمه أحمد عمارنة برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي حين أوقفته على حاجز عسكري إسرائيلي في مدخل مدينة جنين شمالي الضفة الغربية المحتلة.
كما أصيب فلسيني يُدعى أسامة ابو عرقوب بجر وح ورضوض اثر اعتداء جنود الاحتلال عليه بالضرب في الخليل جنوبي الضفة.
وذكرت مصادر أمنية فلسطينية والإذاعة الإسرائيلية أن قوات الاحتلال اعتقلت 12 فلسطينيا بدعوى أنهم” مطلوبون” خلال مداهمات في مناطق بالضفة الغربية بينهم 4 من نشطاء مقاومة الجدار الاستيطاني في قريتي بلعين ونعلين شمالي الضفة وأبرزهم “منسق اللجنة الشعبية لمقاومة الاستيطان والجدار” ابراهيم عميرة

اقرأ أيضا

الآلاف يتظاهرون في إندونيسيا بحجة "تزوير" في الانتخابات