الثلاثاء 17 مايو 2022
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم
ألعاب الفيديو تضاعف الميول العدوانية للأطفال
ألعاب الفيديو تضاعف الميول العدوانية للأطفال
21 أغسطس 2005


ألعاب الفيديو تضر الأطفال، ألعاب الفيديو لا تضر الأطفال، ألعاب الفيديو تخلق العنف، ألعاب الفيديو لا تخلق العنف، ألعاب الفيديو خطر، ألعاب الفيديو - خلافاً للشائع - ليست خطراً··· هكذا نقرأ ونسمع بين الفينة والفينة، ويبقى أولياء الأمور في حيرة يتساءلون: هل تؤثر ألعاب الفيديو سلباً على أطفالنا؟ وهل نراقب لعب الأطفال أم نترك الأمور على عواهنها؟
وتبقى الدراسات في جزر ومد، تارة تنفي وتارة تؤكد!
آخر هذه الدراسات دراسة نشرت أمس الأول وأكدت أن ألعاب الفيديو العنيفة يمكن أن تؤدي إلى الميول العدوانية لدى الاطفال··· كيف؟
تقول الدراسة التي استمرت 20 عاماً، وقدمت نتائجها في المؤتمر السنوي لاتحاد علماء النفس الأميركيين في واشنطن: 'إن الألعاب الإلكترونية العنيفة التي يقبل عليها الأطفال والمراهقون، قد تؤدي إلى زيادة الميول العدوانية لديهم'·
وقال الباحثان 'جيسيكا نيكول' و'كيفين كيفر' من جامعة سان ليو في ولاية فلوريدا 'إن لعب ألعاب عنيفة ولو لفترة قصيرة يمكن أن يؤدي إلى سلوك عنيف'·
وأظهرت الدراسة أن 'الاطفال الذين دأبوا على لعب الألعاب الالكترونية العنيفة يتسمون بسلوك عدائي ويكونون أكثر ميلا للدخول في مشاجرات ويكونون أكثر تحديا للأشخاص الذين يمثلون سلطة ما'·
وقال كيفر إن 'الاطفال الذين يلعبون هذه الالعاب يميلون إلى تقليد الحركات التي شاهدوها في الالعاب في الحياة الواقعية'·
بينما أشار الباحثون إلى أن الاولاد أكثر ميلا لهذه الالعاب من الفتيات إلا أنهم أكدوا أن السلوك العدواني يزيد لدى الفتيات اللائي يملن للعب بهذه الألعاب·
وأشاد الباحثون بأسلوب التصنيف الحالي لهذه الالعاب الذي يحول دون شراء الاطفال صغار السن لها، ولكنهم أكدوا أن هناك حاجة لمزيد من البحث للكشف عن سبب تفضيل الأطفال لهذه الالعاب عن اللعب في الهواء الطلق·
(د ب أ)

المصدر: 0
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©