الاتحاد

الاقتصادي

شيراتون ديرة يطلق برنامجاً لتدريب الكوادر البشرية

المشاركون في البرنامج الأول للتدريب

المشاركون في البرنامج الأول للتدريب

أطلق فندق شيراتون ديرة مبادرة للتطوير والاستثمار في الكوادر البشرية، انطلاقاً من من أهمية عمليات التدريب، وتعزيز عوائد الفندق ودعم طموحات العاملين به وتمكينهم من الاستفادة من الفرص المتوفرة·
وقال ''جوزيف سورجر'' مدير عام فندق شيراتون ديرة: إن عمليات التحديث لاتقتصر على النواحي المادية والشكل الخارجي والمحتويات الداخلية للفندق فقط، بل تتعدى ذلك إلى الكوادر البشرية، مؤكداً على أهمية إطلاق الفندق لمبادرات تطويرية وتحويل العاملين فيه إلى ''خبراء الضيافة والاهتمام المفعم بدفئ المشاعر والمساعدة الفعّالة·
وأضاف: تؤثر الطريقة التي يتعامل فيها الموظفون مع الضيوف ونوعية الخدمة المقدمة على تجربة العملاء واقامتهم في الفندق، موضحاً أن الفنادق الناجحة هي التي لديها موظفون رائعون والتي تستثمر في تدريبهم، ليس لتحقيق العوائد فحسب، بل للمحافظة عليهم ومنحهم فرصة للارتباط وجدانياً مع الفندق لتحقيق أهدافهم الشخصية والوظيفية أيضاً·
وقال جوزيف خلال حفل تخريج الدفعة الأولى لبرنامج التدريب: اذا ما تحدثنا عن التحديث، فنشير إلى تجديد المكان أو اعادة الهيكلة، بالإضافة إلى عمليات تحديث غرف الضيوف في شيراتون ديرة والتي انتهينا من مرحلتها الأولى، فإن الفندق يؤمن بتحديث إمكانات الكوادر البشرية أو مايسمى بـ''التدريب''·
وأوضح أن الجلوس على طاولة الطعام في الفندق يكلف مبالغ تزداد يوماً بعد يوم، دون أن نتحدث عن التفاعل الشخصي الذي تنطوي عليه تجربة العميل التي تحدد بالفعل مدى تعلق الضيف بالفندق وولائه له·
وتساءل جوزيف سورجر: اذا كنت ضيفاً في الفندق، فماهي العناصر التي تجعلك مرتبطاً بهذا المكان لأمد طويل، فهل هو الرف الرخامي في المقهى أم دفئ العلاقة مع العاملين وقدراتهم المهنية العالية التي تشعرك بأن ''كل احتياجاتك تمت تلبيتها'' بغض النظر عن المواقف والظروف المختلفة؟·
وأفاد في معرض الإجابة، بأنه وبعد أبحاث مكثفة عمل فيها خبراء خارجيون وداخليون حول ماركة ''ستاروود'' جاءت فكرة ''التحول/التدريب في ثقافة الخدمة''، وتمثل ثقافة الخدمة برنامجا يهدف إلى التركيز على كيفية تقديم خدمة الضيوف من قبل العاملين بطريقة مختلفة وأفضل وبأسلوب خاص، موضحا أن البرنامج يرمي إلى تكوين ولاء الضيوف من خلال التواصل الوجداني الذي يعتبر أكبر قيمةً وأطول أمداً في أذهان العملاء· وقال جوزيف: يعتبر برنامج التدريب ''التحول/التدريب في ثقافة الخدمة'' أداة فعالة للغاية لتحقيق ولاء العملاء، وفي هذا البرنامج، يفهم العاملون كيفية تأثير سلوكهم على تجربة الضيوف، ويتعلمون الكثير من الأمور حول أنفسهم وعواطفهم ومعايير رضا الضيوف، ونرى من خلال تعليقات الضيوف ومؤشرات رضا العملاء تحقيق العاملين لأهداف ''ثقافة الخدمة'' في شيراتون·

اقرأ أيضا

الإمارات ومصر تعززان العلاقات التجارية والصادرات