الاتحاد

الاقتصادي

سيتي بنك تؤكد ثقتها في اقتصاد الإمارات

الشروقي يتحدث خلال المؤتمر الصحفي

الشروقي يتحدث خلال المؤتمر الصحفي

أكدت مجموعة سيتي بنك أمس ثقتها في الاقتصاد الإماراتي وقدرته على تجاوز التحديات التي فرضتها الأزمة المالية العالمية على الاقتصاد العالمي، مشددة على مواصلة البنك خططه لعمليات التمويل الخاصة بالمشاريع الحيوية في الدولة·
وقال محمد الشروقي، العضو المنتدب للشرق الأوسط والمسؤول التنفيذي لسيتي في الإمارات، إن اقتصاد الإمارات يعد أحد أبرز الاقتصادات الواعدة في المنطقة والأكثر تطوراً، الأمر الذي يمنحه القدرة على تجاوز الأزمات بسهولة·
وأوضح أن سيتي بنك لديها ثقة كبيرة في هذا الاقتصاد، الأمر الذي يدفعها إلى تكثيف علملياتها بالسوق الإماراتي وزيادة حصتها منه، إلى جانب أسواق الشرق الاوسط الأخرى، مشيراً في هذا الصدد إلى قيام البنك بطرح خدمات محفظة المجموعة لخدمة '' الحفظ الأمين وعمليات إتمام وتسوية المدفوعات والتي يتراوح حجمها عالمياً بين 10- 11 تريليون دولار·
وقال الشروقي، على هامش إطلاق هذه الخدمة في أسواق المال في الإمارات عبر سوق أبوظبي للأوراق المالية وسوق دبي وبورصة ناسداك دبي، إن وجود هذه الخدمة سيعطي دفعة كبيرة للمستثمرين لدخول الأسواق خاصة في ظل وجود بنك متخصص تغطي خدماته المالية نحو 75 سوقاً حول العالم·
وأكد الشروقي أن إطلاق هذه الخدمة حالياً يعكس قناعة مجموعة سيتي الكاملة بقوة اقتصاد الإمارات ومدى مقدرته على تجاوز أي أزمات، لافتاً إلى أن أرباح البنك في الإمارات حققت نمواً مميزاً بنهاية العام الماضي، متوقعاً أن يستمر النمو على نفس الوتيرة خلال الربع الأول من العام الجاري·
وأوضح أن البنك مستمر في تمويل جميع المشاريع التي تم الإعلان عنها وكذلك الشركات، مؤكداً عدم توقف أي من تلك المشاريع والتي ترتبط بشكل أساسي بالبنية الأساسية للإمارات كمشاريع البتروكيماويات والنقل والمواصلات والاتصالات والمطارات والطيران·
وعن احتياج السوق لمزيد من السيولة قال الشروقي إن الأسواق الاقتصادية دائماً في احتياج إلى سيولة، ولكن الأهم من ضخ السيولة هو كيفية استغلالها وفي أي القطاعات حتى تضمن دوران عجلة الاقتصاد·
وحول تأثر عمليات البنك في الإمارات بتقسيم المجموعة عالمياً إلى قسمين، قال الشروقي إن فروع البنك في الإمارات ستتبع سيتي ''كورب'' والتي كان يطلق عليها سيتي بنك سابقاً والتي تعنى بجميع العمليات البنكية، مشيراً إلى عدم تأثر أي من عمليات البنك في الإمارات بهذا التقسيم·

وحول الخدمة الجديدة قال الشروقي إن سيتي تنشط في المنطقة منذ أكثر من نصف قرن، وتواظب على طرح خدماتها العالمية المتميزة بإستمرار إلى عملائها المحليين، مثل خدمات الحفظ الأمين، وذلك انطلاقاً من قناعتنا بأهمية أسواق الخليج وتوفر الفرص فيها، خاصة أسواق الإمارات· وتتمحور خططنا حول توفير باقة خدمات الصناديق والأوراق المالية المتكاملة لدعم أنشطة عملائنا المحليين والدوليين على اختلاف توجهاتهم''·
ومن جانبه، قال راشد البلوشي نائب الرئيس التنفيذي مدير العمليات في سوق أبوظبي المالي إن خدمة ''الحفظ الأمين'' والتي أطلقها سيتي بنك، ستساهم بشكل فاعل في زيادة عدد المستثمرين الأجانب في الأسواق المالية بالدولة حيث تصل هذه النسبة حالياً في وفي سوق أبوظبي نحو 37 %، وفي سوق دبي نحو 30%·
بدوره، قال حسن السركال، مدير إدارة أول- إدارة العمليات في سوق دبي المالي، إن توفر هذه الخدمات في الأسواق المالية وخاصة من قبل المؤسسات المالية العالمية ذات الخبرة الطويلة، من شأنه أن يفتح قنوات جديدة أمام المستثمرين العالمين للقدوم إلى الأسواق المحلية، وأن يزيد من حجم الاستثمارات الأجنبية في الأسواق·
وأضاف أنه: ''بتوقيع هذه الاتفاقية الجديدة، سينضم ''سيتي بنك'' إلى العديد من المؤسسات المالية التي سبق لها أن وقعت اتفاقات مماثلة مع سوق دبي المالي، لتوفير خدمات الحفظ الأمين المتقدمة للمستثمرين المحليين، الإقليميين والعالميين

اقرأ أيضا

3 مليارات درهم الإنفاق الإعلاني في الإمارات