الاتحاد

الاقتصادي

الأسهم اليابانية تتراجع إلى مستويات 2005

أغلق مؤشر نيكي الرئيسي للأسهم اليابانية أمس دون 14000 نقطة لأول مرة منذ نوفمبر ،2005 وتراجعت أسهم شركات تصدير مثل هوندا موتور ودايكين اندستريز بعدما ارتفع الين مقابل الدولار·
وأنهت الأسهم اليابانية تعاملات أمس بتراجع كبير حيث تراجع مؤشر نيكي القياسي بمقدار 16ر138 نقطة أي بنسبة 98ر0% ليصل إلى 63ر13972 نقطة، في الوقت نفسه تراجع مؤشر توبكس للأسهم الممتازة بمقدار 38ر27 نقطة أي بنسبة 99ر1% إلى 2ر1350 نقطة·
وقد تخلت بورصة طوكيو عن المكاسب التي حققتها في بداية تعاملات أمس في ظل مخاوف المستثمرين من تداعيات أزمة القروض عالية المخاطر في قطاع التمويل العقاري الأميركي على المؤسسات المالية اليابانية التي ينتظر إعلان نتائجها ربع السنوية خلال الأسبوع الحالي·
وفي أسواق العملة ظل الدولار قريباً من أدنى مستوياته في 7 أسابيع امام الين الياباني واليورو الاوروبي في التعاملات الصباحية في آسيا أمس مع استمرار تعرضه لضغوط من مخاوف بأن بعضا من أكبر البنوك الاميركية ستعلن هذا الاسبوع انخفاضات في أرباحها وهو ما يبرز التوقعات لمزيد من التخفيضات في أسعار الفائدة·
وسجل الدولار 107,92 ين مقارنة مع 108,17 ين في أواخر التعاملات في سوق نيويورك الليلة الماضية، وكانت العملة الاميركية هبطت أمس الأول إلي 107,37 ين وهو أدنى مستوى لها منذ أواخر نوفمبر·
واستقر اليورو عند 1,4876 دولار بعد أن قفز في الجلسة السابقة إلى 1,4915 دولار وهو أعلى مستوى له في سبعة اسابيع، وكانت العملة الاوروبية الموحدة قد سجلت مستوى قياسي، مرتفعا بلغ 1,4969 دولار في نوفمبر، وامام العملة السويسرية استقر الدولار عند 1,901 فرنك بعد ان هبط الى مستوى قياسي منخفض بلغ 1,886 فرنك في الجلسة السابقة·
وعززته تعليقات أدلى بها بن برنانكي رئيس مجلس الاحتياطي الاتحادي الاسبوع الماضي بأن البنك المركزي الاميركي مستعد لاتخاذ إجراء إضافي للحفاظ على النمو التوقعات لخفض قدره نصف نقطة مئوية للسعر القياسي للفائدة الاميركية إلي 3,75 في المئة·

اقرأ أيضا

«الاتحاد» أول شركة طيران تحصل على تمويل يخدم أهداف التنمية المستدامة