الاتحاد

عربي ودولي

المعارضة القطرية تدعو لإنقاذ المعتقلين في سجون تميم

أبوظبي (الاتحاد)

طالبت المعارضة القطرية، أمس، منظمات حقوق الإنسان الدولية، بالاهتمام بالقطريين الشرفاء في سجون تنظيم الحمدين، مشيرة إلى أن أعداد المعتقلين في تزايد مستمر. وقالت، في سلسلة من التغريدات على صفحتها الرسمية بموقع التدوينات «تويتر» «نطالب في ائتلاف المعارضة القطرية من يدعي الحرص على حقوق الإنسان في العالم أن يتطلع إلى الشرفاء القطريين المنسيين في سجون نظام تميم القمعي. والخطورة أن أعداد المعتقلين تتزايد وممنوع على أولياء أمورهم زيارتهم والتواصل معهم».
وأضافت: «تهم هؤلاء انهم فقط طالبوا بحقوقهم الطبيعية في التعبير عن رأيهم تجاه أمر حياتي يومي أو اعترضوا على سياسات تميم وأجهزته في أحد المجالس أو على مواقعهم في التواصل الاجتماعي، فكان مصيرهم الاعتقال والتعرض لأبشع أنواع التعذيب». وقالت «المجرم تميم وأجهزته القمعية لم يكتفوا فقط بهذا النوع من الانتهاكات ضد شعبنا، بل أنهم زوروا عشرات البيانات التي طلبتها الأمم المتحدة من أجل الاطلاع على أوضاع السجون القطرية التي كما هو معروف يشرف عليها مرتزقة تنظيم الإخوان الإرهابي».
وتابعت: «إننا ندعو الشرفاء في هذا العالم ومن هو فعلا حريص على الحريات وحقوق الإنسان للمسارعة إلى إنقاذ إخواننا المعتقلين في سجون أمير الظلام وفك أسر كامل الشعب القطري وتحريره من ظلم تميم وحاشيته».
وأعربت المعارضة القطرية، عن أسفها لاستمرار العديد من المنظمات الحقوقية بالتغطية على هذا النظام القمعي بعد أن تم رشوة موظفيها وإغراؤهم بمناصب حكومية تابعة للنظام عند انتهاء مهامهم الحالية. واختتمت التغريدات بالقول «إننا ندعو الشرفاء في هذا العالم ومن هو حريص على الحريات وحقوق الإنسان للمسارعة إلى إنقاذ إخواننا المعتقلين في سجون أمير الظلام وفك اسر كامل الشعب القطري وتحريره من ظلم تميم وحاشيته».

اقرأ أيضا

الشرطة السريلانكية تعثر على عبوة متفجرة قرب مطار دولي