الاتحاد

الاقتصادي

خلدون المبارك:جميع مراحل مدينة مصدر تنفذ في موعدها

زوار لمعرض القمة العالمية لطاقة المستقبل التي انطلقت أمس في أبوظبي

زوار لمعرض القمة العالمية لطاقة المستقبل التي انطلقت أمس في أبوظبي

قال معالي خلدون خليفة المبارك الرئيس التنفيذي لشركة مبادلة إن حكومة أبوظبي مستمرة في الانفاق على كافة مشاريعها كما هو مقرر لها لافتا الى أن مشروع ''مصدر'' يحتل أهمية خاصة ضمن استراتيجية أبوظبي وأن جميع مراحل المشروع ستنفذ في موعدها·
وقال لـ ''الاتحاد'' أمس إن جميع مراحل مشروع مصدر سيتم تنفيذها في الوقت المقرر لها دون تأخير أو تأجيل موضحا أن هناك اهتماما عالميا ضخما بهذا المشروع الذي أطلقته أبوظبي وأن الحضور الكبير والنجاح المهم لهذا المؤتمر هو دليل واضح على أهمية ومستوى النجاح الذي تحققه أبوظبي·
وقال الرئيس التنفيذي لمبادلة، على هامش القمة العالمية لطاقة المستقبل التي بدأت فعالياتها أمس في أبوظي، إن مبادرة مصدر هي مشروع حيوي مهم ذو جدوى اقتصادية ويمثل فرصة استثمارية مهمة لكل المستثمرين فيه كما أنه سيفتح الكثير من الفرص الاستثمارية للشركات والمستثمرين الذين يتطلعون الى استثمارات قائمة على اساس جدوى اقتصادية مضمونة تقريبا·
إلى ذلك ، قال هيرويوكي وادا المدير العام لقسم الطاقة المستقبلية في شركة كوسمو اويل اليابانية، وهي الشركة المستثمرة في جانب من مشروع مصدر، إن شركته ستبدأ الشهر المقبل بأول عملية تركيب لألواح الطاقة الشمسية في مدينة مصدر وستشمل المرحلة الأولى وهي المرحلة التجريبية تركيب ألواح للطاقة الشمسية مساحتها نحو 400 ألف متر مربع·
وقال وادا ''الاتحاد'' أمس إن مدينة مصدر تعتبر استثمارا مهما لشركته والشركات والمؤسسات العلمية المهتمة بمستقبل قطاع الطاقة المتجددة لافتا الى أن أبوظبي أصبحت علامة مميزة في هذا المجال على مستوى العالم·
وأوضح أن شركة كوسمو أويل هي ضمن ثلاث شركات يابانية ومعهد طوكيو للتكنولوجيا التي تعمل في قطاع الطاقة المتجددة في أبوظبي بموجب اتفاقيات مع شركة مصدر مدتها عامان ونصف تقريبا·
وأوضح أن جميع المراحل التي تم الاتفاق عليها حتى الان تم تنفيذها دون أي تأخير وفقا للجدول الزمني المحدد لها·
وقال ''سنبدأ حاليا بالمراحل التجريبية لتوليد الطاقة الشمسية من خلال نظام BEAM DOWN SOLLAR CONSTRUCTION SYSTEM
من جانبه قال صلاح الشامسي رئيس مجلس ادارة غرفة تجارة وصناعة أبوظبي إن القطاع الخاص سيستفيد بقوة من مشروع ''مصدر'' لأن قطاع الطاقة المتجددة بدأ يجذب كبريات الشركات العالمية المختصة في القطاع موضحا أن القطاع الخاص مستعد وقادر على الاستفادة من الفرص الاستثمارية المتوفرة في قطاع الطاقة المتجددة والنظيفة·
ولفت الشامسي الى أن هناك دعما حكوميا مهما للاستثمار في قطاع الطاقة المتجددة الامر الذي يعمق الثقة ويجذب مزيدا من الاستثمارات المحلية والاجنبية للقطاع·
وقال: لقد اصبحت أبوظبي لاعبا رئيسيا في هذا المجال في الوقت الذي لم يتراجع فيه الانفاق والاستثمار في قطاع الطاقة التقليدية· وأكد أن الوقت الحالي مناسب لمزيد من الاستثمارات من قبل القطاع الخاص باعتبار أن التكلفة انخفضت بشكل ملموس والاستثمارات مجدية والفرص المتوفرة كبيرة وحقيقية مشيرا الى أن الانفاق والاستثمار في هذا القطاع سيتضاعف عدة مرات خلال العام الحالي والاعوام المقبلة خاصة في ظل أهداف أبوظبي المعلن عنها لحجم انتاج الطاقة المتوقع خلال المرحلة القادمة·
وأضاف: أنه من الضروري الاسراع في الاستثمار وتسريع وتيرة الانفاق الاستثماري لانه الوقت المناسب لذلك حاليا وهي فرصة ذهبية لمن يستطيع ان يستثمر·
وأكد الشامسي أن ابوظبي تتجه لتكون مركزا مهما لتصدير التكنولوجيا المختصة في مجال الطاقة النظيفة والمتجددة وهي ستتحول الى مركز لهذه التكنولوجيا في المرحلة المقبلة·
ومن جهته قال حمد النعيمي المدير التنفيذي لقطاع الشؤون التجارية في دائرة التخطيط والاقتصاد في أبوظبي إن هذا النجاح الكبير للمؤتمر ومعرض الطاقة المتجددة والمشاركة الضخمة من نحو 300 شركة من كبريات الشركات العالمية المتخصصة في مجال الطاقة انما تؤكد مكانة أبوظبي الاستثمارية وأهميتها في قطاع الطاقة الجديدة والمتجددة التي أصبحت أبوظبي رائدة فيها على مستوى العالم·
وأضاف النعيمي: ان المشاركة الضخمة تؤكد على أن أبوظبي هي المكان الاكثر ثقة وأهمية للاستثمار في قطاع الطاقة النظيفة الامر الذي يعمق الثقة باقتصاد ابوظبي على وجه الخصوص واقتصاد دولة الامارات عامة·
وتوقع أن تشهد المرحلة المقبلة مزيدا من دخول الشركات الاجنبية الجديدة الى سوق الامارة لاسيما الشركات الكبرى المهتمة بالاستثمار في قطاع الطاقة الجديدة·
ولفت الى أن هذا القطاع يحظى بأهمية كبيرة على مستوى العالم ومن المتوقع أن يجذب عددا كبيرا من الشركات المحلية والعالمية واستثمارات ضخمة ستتزايد بشكل مضطرد خلال السنوات المقبلة·
وقال: إن الاهتمام العالمي الكبير بمبادرة أبوظبي في مجال الطاقة المتجددة انما يؤكد الثقة الكبيرة في اقتصاد الامارة ومستقبله وجدوى الاستثمار في المشاريع المطروحة والمعلن عنها

اقرأ أيضا

صعود الدولار يدفع الذهب إلى أدنى مستوى في 4 أشهر