الاتحاد

عربي ودولي

عبدالله الثاني يستنكر الاعتداء ويتعهد ملاحقة الفئة الضالة


عمان، موسكو-وكالات الأنباء: عبر العاهل الاردني الملك عبدالله الثاني عن استنكاره وشجبه الشديدين للاعتداء الاجرامي الذي استهدف العقبة أمس واسفر عن مقتل جندي اردني واصابة آخر بجروح، وقال في بيان على هامش زيارته الحالية الى روسيا ان هذا الحادث الاجرامي لن يثني الاردن عن اداء رسالته في ابراز صوت الحق والاعتدال واظهار صورة الاسلام الحقيقية التي يسعى الارهابيون الى تشويهها، واضاف ان الفئة الضالة التي نفذت الاعتداء الاجرامي الذي اودى بحياة ابننا الشهيد النجداوي لا تمت بصلة لهذا الوطن ولا لتقاليدنا العربية الاصيلة وقيم الاسلام العظيمة ورسالته السمحة، مؤكدا ان الاردن سيواصل مسيرته في تعزيز امننا الوطني وترسيخ قيم الحق والعدل وملاحقة كل الذين يعبثون بأمن الوطن واستقراره·
وندد رئيس مجلس النواب الاردني عبد الهادي المجالي بدوره بالاعتداء الارهابي، قائلا:ان من يغدر بالجيش الاردني لا يستحق الا الدوس تحت الاقدام'، واكد ادانة واستنكار مجلس النواب لهذه الجريمة التي استهدفت امن واستقرار الاردن ومدينة العقبة بشكل خاص وشكلت اعتداء صارخا على حرمة الارض الاردنية والسيادة الاردنية'، وطالب الجهات المختصة بالكشف عن المجرمين ومن يقف وراءهم والضرب بيد من حديد على كل من تسول له نفسه استغلال ظروف السماحة والحرية والديموقراطية الاردنية لارتكاب الجرائم مهما كان مصدره ومبرراته وتحت اي ظروف·

اقرأ أيضا

فرنسا ترسل دبلوماسياً كبيراً إلى إيران في محاولة لخفض التصعيد