الأحد 29 مايو 2022
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم
عربي ودولي
عباس: نبحث مع الإسرائيليين المطار والمعابر والتواصل مع الضفة
19 أغسطس 2005

رام الله - 'الاتحاد' والوكالات:
اعتبر الرئيس الفلسطيني محمود عباس أن الانسحاب الإسرائيلي من قطاع غزة وأجزاء من شمال الضفة الغربية، حدث مهم في تاريخ العملية السلمية بين الإسرائيليين والفلسطينيين· وقال في مقابلة بثها 'راديو إسرائيل' امس 'إن الانسحاب إذا ما تم بالشكل الذي نريده نحن والشعب الإسرائيلي، فإن ذلك يعتبر بداية متميزة وطيبة، وسيفتح آفاقاً للسلام'·
وأكد أن جميع فصائل العمل الوطني الفلسطيني متفقة على ضرورة أن يتم الانسحاب الإسرائيلي بهدوء وعقلانية، وأن يترك المجال لكي يخرج المستوطنون بكل حرية وأمان· وأضاف: 'الجميع متفق على هذا التوجه، وأن تكون خطوة الانسحاب لصالح المستقبل الفلسطيني'·
ورداً على سؤال يتعلق ببعض القضايا العالقة بين الجانبين الإسرائيلي والفلسطيني، مثل: المعابر، والمطار، والميناء، والتواصل بين الضفة الغربية، وقطاع غزة، قال عباس: 'هذه القضايا تم بحثها مع الجانب الإسرائيلي ومازالت المباحثات متواصلة في هذا السياق'·وأعلن أنه 'فيما يخص موضوع بناء ميناء غزة البحري، أصبحت منتهية ولا مشكلة فيها، ويمكننا أن نبدأ ببنائه فوراً'·
وتابع إن إسرائيل لا تزال تماطل في الموافقة على تشغيل المطار، موضحاً أن الجانب الإسرائيلي أبلغ الجانب الفلسطيني، بأنه لا يستطيع أن يبدأ العمل في بناء المطار، معتبراً أن هذا الموقف يفتقر إلى الحكمة· وأضاف 'من الممكن أن نبدأ في بناء المطار وعند تشغيله فإن هذا يحتاج إلى اتفاقات دولية مع الإسرائيليين والمصريين وغيرهم'·
وحول المعبر الآمن بين الضفة والقطاع، قال عباس: 'هناك أحاديث جدية حول هذا الموضوع، ولكن حتى يتم بناء هذا المعبر لابد من إجراءات وتسهيلات، تقوم بها الحكومة الإسرائيلية، حتى يشعر الفلسطينيون بالاطمئنان'·
وحول معبر رفح، قال: 'إن الحديث عن هذا المعبر ما زال جارياً، ونحن نرى أنه من الضروري أن يكون الجانبان الفلسطيني والمصري على جانبي المعبر' وقال انه إذا لم يحدث هذا، فإن قطاع غزة سيتحول إلى سجن كبير·
المصدر: 0
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©