الاتحاد

الرئيسية

عودة 404 أسرى مغاربة إلى وطنهم


الرباط ـ جنيف ـ وكالات الأنباء: بعد أكثر من 10 أعوام في الأسر، وصل 404 أسرى مغاربة إلى بلادهم أمس بعد أن افرجت عنهم جبهة 'البوليساريو' وذلك بفضل وساطة أميركية قادها السيناتور الأميركي ريتشارد لوجار، وهؤلاء هم آخر أسرى كانت تعتقلهم جبهة بوليساريو في معسكراتها في جنوب غرب الجزائر·
وأشرف ريتشارد لوجار رئيس لجنة الشؤون الخارجية في مجلس الشيوخ الأميركي على الإفراج عن الأسرى المغاربة بناء على طلب الرئيس جورج بوش· وأشار الصليب الاحمر في بيانه الى انه نظم دوريا زيارات إلى الأسرى خلال فترة اعتقالهم ورحب بالافراج عنهم 'الذي يضع حدا لاعتقال طال أمده'·
وذكرت اللجنة الدولية للصليب الأحمر أن الأسرى المغاربة الذين تم اطلاق سراحهم من معسكرات تندوف بالجزائر سيطيرون الى المغرب للقاء اسرهم· وقال مصدر حكومي في الرباط إن الاسرى وصلوا ظهرا إلى مدينة أغادير الواقعة على بعد 600 كيلومتر جنوبي العاصمة المغربية، حيث سيخضعون لفحوص طبية قبل لقاء أسرهم·
وعلى مدى سنوات أعادت اللجنة الى المغرب أكثر من 2000 اسير سقطوا في الاسر خلال 16 عاما من الحرب مع جبهة بوليساريو بسبب الصحراء

اقرأ أيضا

السعودية توافق على استقبال قوات أميركية لتعزيز الأمن في المنطقة