الاتحاد

الإمارات

هيئة أبوظبي للثقافة والتراث تنظم ورشة حول تقييم مهارات الموظف وآلية تطويرها

نظمت إدارة الموارد البشرية بهيئة أبوظبي للثقافة والتراث الأســبــوع الماضي ورشــــة عمل لتحديــــد المهارات الأساسية التي يجب توافرها في الموظف، حرصاً من الإدارة على دعم الكوادر المؤهلة من خلال برامج التدريب والتأهيل والتطوير·
استهدفت الورشة تحديد آلية لتقييم مهارات الموظف وكيفية تطويرها، إضافة للمهارات الواجب توافرها في المدير كقائد فعال ومؤثر يدير عملية النهوض بالمؤسسة وتحويلها إلى مؤسسة ناجحة فعالة تواكب متطلبات العصر، وكذلك الخطوات التي يجب على المديــــر الناجح اتخاذها لـــــرفــــع كفاءة العاملين معــــه، والمــــــراحل العملية المطلوبة منه لتقديم المساندة والإرشاد·
وقامت إدارة الموارد البشرية بتوزيع المشاركين على مجموعات تضمنت كل منها عدداً من مدراء الإدارات والموظفين الذين ركزوا في مناقشاتهم على المهارات والقدرات الواجب توافرها في موظفي الهيئة مثل مهارات الاتصال، والتعاون وروح الفريق، وكذلك القدرات الواجب توافرها في المدير للتأثير فيمن حوله وكيفية استغلال الإمكانيات المتوفرة المادية والبشرية في خدمة الهيئة، كما ركزت الورشة على الدور الذي يمكن أن يلعبه المدير بوصفه قائداً داخل المؤسســــة لمواجهـــــة متطلبات التطوير والتنمية، والأســــاليب المبتكرة التي يجب أن يتبعها لتحقيق الأهداف المرجوة، ومن أهمها رفع كفاءة الموظفين علمياً وعملياً·
وقــــد أوصــى المشاركــــون في ورش العمل بإعــــــداد قاموس يطلق عليه ''قــــامــــوس المهارات'' يتضمن أهـــــم المعايير التـــي ســيـتـم مـــن خـلالها تقيــيـــم الموظفين في نهايـــة كــل عـــام·

اقرأ أيضا

محمد بن راشد: الإمارات منصة الخبرات العالمية لخير البشرية