الاتحاد

الرياضي

"الفرسان" يُحلق بجناحي "معنويات الخمسة"

شباب الأهلي حقق فوزاً كبيراً على فريق الإمارات بملعبه (الاتحاد)

شباب الأهلي حقق فوزاً كبيراً على فريق الإمارات بملعبه (الاتحاد)

سامي عبدالعظيم (رأس الخيمة)

لم تتوقف مكاسب شباب الأهلي عند الفوز على «الصقور» بخماسية مقابل هدف، مساء أمس، لأن «الفرسان» اصطاد عصافير عدة، منها الجرعة المعنوية الهائلة، قبل مواجهة الظفرة في نهائي كأس رئيس الدولة يوم الاثنين المقبل، كما أن الفريق كشف عن نجاعة هجومية، وقدرة على الحسم المبكر، بدليل أنه احتاج إلى 29 دقيقة، لهز شباك الحارس علي صقر 3 مرات، كانت كافية لبث الطمأنينة في نفوس اللاعبين والجهاز الفني، قبل أن يزيد «الغلة» بالهدف الرابع، قبل نهاية الشوط الأول، والخامس في الشوط الثاني، يضاف إلى ذلك أنه انتزع «الوصافة» ولو مؤقتاً برصيد 44 نقطة، بينما تجمد رصيد الإمارات عند 15 نقطة، ويزداد موقفه حرجاً، بعد تلقيه الخسارة الـ 13.
كما أن النتيجة والأداء القوي لشباب الأهلي حمل مؤشرات مهمة حول جاهزية الفريق، الذي ينافس بقوة على لقبه الثاني هذا الموسم عندما يخوض نهائي أغلى الألقاب.
وبدا واضحاً أن «الصقور» لم يتعلم من درس المباريات الماضية التي خسرها الفريق، وكان القاسم المشترك في أسبابها مرتبط بالأخطاء الدفاعية التي «قصمت ظهره»، وحضرت أمس أيضاً، وتصدرت المشهد في أول 29 دقيقة، لأنها منحت الضيوف فرصة حسم الأمور تماماً.
كما أن النقص العددي المؤثر تسبب في معاناة التونسي جلال قادري مدرب «الصقور»، بغياب الهداف الفرنسي دياباتي، والمهاجم وليد عمبر، بسبب شرط الإعارة الذي يمنع مشاركته ضد فريقه السابق، إلى جانب المدافع أحمد مال الله، والحارس أحمد الشاجي، وخالد شماريخ للإصابة، إلى جانب المفاجأة غير السارة في فترة الإحماء والتي شهدت إصابة سبيل غازي، ليترك مكانه لسلطان حسين.

قادري: الأخطاء كارثية
أبدى التونسي جلال قادري، مدرب فريق الإمارات، حسرته على الخسارة أمام شباب الأهلي، في مرحلة مهمة من الدوري، سعى من خلالها الفريق لتعزيز مركزه، موضحاً أن الأخطاء التي منحت الفوز إلى المنافس «كارثية» وتسببت بصعوبة العودة إلى أجواء اللقاء، بعدما رفع شباب الأهلي الغلة إلى 4 أهداف مع نهاية الشوط الأول.
وأشار قادري إلى أن المعاناة متكررة مع النقص العددي، لظروف الإصابات التي طالت 5 لاعبين، فضلاً عن المدافع سبيل غازي أثناء عملية الإحماء، وشدد في الوقت نفسه على أهمية العمل الجيد قبل المواجهة المرتقبة أمام الفجيرة، ضمن الجولة المقبلة، لأنها أمام منافس مباشر في الدوري.

رودولفو: لقب الدوري لم يحسم
أكد رودولفو أروابارينا، مدرب شباب الأهلي، أن الفوز على الإمارات بخماسية، مساء أمس، يمثل دافعاً قوياً، قبل اللقاء المهم في نهائي كأس صاحب السمو رئيس الدولة، عندما يواجه الظفرة الأسبوع المقبل، موضحاً أن النتيجة الكبيرة لم تتحقق بسهولة، في ظل الرغبة القوية من المنافس لحصد «العلامة الكاملة»، لأنها تعتبر مهمة له، في هذه المرحلة من الدوري، رغم أن الشوط الأول شهد أفضلية لشباب الأهلي في الاستحواذ في «أرضية جافة»، بينما بدا أصحاب الأرض محاولات عدة لتقليص النتيجة.
وأوضح رودولفو أن الأمور لم تحسم بعد، على صعيد دوري الخليج العربي لمصلحة الشارقة، رغم أن الأخير ابتعد بفارق كبير على لائحة الترتيب، مشيراً إلى أن المهم بالنسبة له الحصول على مركز يليق بمكانة شباب الأهلي مع نهاية المسابقة.

اقرأ أيضا

«الزعيم» يتفادى «الإعصار» مع احتفالية كايو