الاتحاد

عربي ودولي

الجيش المصري يجري تدريبات لتأمين الحدود مع ليبيا والسودان

خلال المناورة «قادر 2020» (من المصدر)

خلال المناورة «قادر 2020» (من المصدر)

أحمد عاطف (القاهرة)

داهم مقاتلو الجيش المصري عدداً من البؤر والأوكار الإرهابية بنطاق شمال سيناء، وكذلك تم تكثيف إجراءات التأمين على الأنفاق والمعابر والمعديات على طول المجرى الملاحي لقناة السويس وساحل البحر المتوسط بالتعاون مع القوات الجوية والبحرية، وذلك في إطار تنفيذ تدريبات المناورة العسكرية «قادر2020».
وأعلن المتحدث باسم الجيش المصري أن مقاتلين من الجيشين الثاني والثالث الميدانيين والمنطقتين المركزية والجنوبية نفذوا عدداً من الأنشطة القتالية بالتعاون مع كافة الأفرع الرئيسة وأجهزة القيادة العامة للقوات المسلحة المصرية.
وشملت تدريبات التأمين العسكري المجرى الملاحي لقناة السويس ونفق الشهيد أحمد حمدي وتأمين سواحل خليج السويس وخليج العقبة بالتعاون مع القوات الجوية والبحرية وتأمين الأهداف الحيوية والمقاصد السياحية بوسط وجنوب سيناء، ورفعت القوات درجات الاستعداد القتالي وقامت بتنفيذ مشروع تكتيكي بجنود مع الرماية بالذخيرة الحية أظهر مدى ما تتمتع به وحدات المنطقة المركزية العسكرية من كفاءة تدريبية عالية.
تزامن ذلك مع إجراءات تأمين المنطقة الجنوبية العسكرية التي نفذته عناصر المنطقة الجنوبية العسكرية وتنفيذ مشروع تكتيكي مع الرماية بالذخيرة الحية مع تأمين الحدود الجنوبية مع دولة السودان ودولة ليبيا وتنفيذ العديد من الأنشطة داخل نطاق المنطقة الجنوبية العسكرية، وعاون في ذلك عناصر من الدفاع الجوي نفذوا العديد من الرمايات لمعاونه أعمال القوات على كافة الاتجاهات.
في السياق ذاته، أعلن المتحدث باسم الجيش المصري سقوط طائرة مقاتلة بإحدى مناطق التدريب مما أسفر عن استشهاد قائدها، موضحاً أنه جار تحديد سبب سقوط الطائرة.

اقرأ أيضا

مبعوث أممي: الحكومة اللبنانية الجديدة ستطبق إصلاحات وتحارب الفساد