الإثنين 16 مايو 2022
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم
الإمارات
المري: تقديم الخدمات المرورية بواسطة أجهزة الصراف الآلي في البنوك
17 أغسطس 2005


دبي ـ محمد المنجي:
استبعد العميد جمال محمد المري قائد عام شرطة دبي بالإنابة، وجود أي نية لفرض رسوم على خدمة الإسعاف التي تقدمها الشرطة لنجدة وإنقاذ المصابين في الحوادث والحالات الطارئة·
وقال: نحن كجهاز شرطة معنيون بنقل المصابين في الحوادث، ولا يمكن ان نفرض رسوما على هذه الحالات، مشيراً إلى ان هناك فرقا بين الخدمات التي تقدمها إسعاف الشرطة، والخدمات الإسعافية التي تقدمها دائرة الخدمات الطبية في دبي، والتي تقدم مقابل رسوم مالية، فالشرطة تنقل المصابين في الحوادث، في حين تنقل إسعاف دائرة الخدمات الطبية المرضى من مستشفى إلى آخر·
وأكد العقيد المهندس كامل بطي السويدي مدير الإدارة العامة للعمليات بالنيابة، ان الإدارة لديها خطة لتسريع استجابة الإسعاف ووصولها إلى المواقع المطلوبة في فترة زمنية قياسية، وذلك من خلال زيادة نقاط التمركز إلى 30 نقطة، وإدخال خدمة المستجيب الأول التي تم تطبيقها بصورة تجريبية من خلال مركبة خفيفة تنتقل إلى الموقع بسرعة لتقديم الإسعافات الأولية اللازمة لحين وصول سيارات الإسعاف، ونأمل ان ترتفع هذه الخدمة إلى 8 مركبات، كما تم إدخال خدمة دراجات الإسعاف (المستجيب السريع) يتم استخدامها في المناطق المزدحمة في منطقتي نايف والرفاعة، وتم اعتماد زيادة عدد المسعفين من 181 مسعفا إلى ،400 إلى جانب الاستعانة بالعنصر النسائي من المواطنات، حيث تم إلحاق 17 طالبة لدراسة برنامج طب الطوارئ في كلية تقنية دبي للطالبات، وأدخلنا تسع مسعفات إلى الخدمة لتوفير العنصر النسائي للتعامل مع الحالات النسائية، مشيراً إلى ان الإدارة لديها خطة لمضاعفة العدد من خلال استقطاب المواطنين لدراسة طب الطوارئ، ويبلغ عدد الدفعات ثلاث دفعات تضم كل منها 20 مسعفا ومسعفة، وسيتم تخريج الدفعة الأولى في ·2007 وأوضح السويدي ان عدد مركبات الإسعاف تبلغ 30 مركبة، ترتفع إلى 38 بنهاية العام الجاري، وسيرتفع عدد السائقين من 114 إلى 213 سائقا·
جاء ذلك خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده العميد جمال المري صباح امس للإعلان عن نتائج استطلاع الرأي عن مستوى خدمات الإسعاف، ومستوى الخدمات الإلكترونية التي تقدمها شرطة دبي لأفراد الجمهور (الخارجي من خلال شاشات اللمس) و(الداخلي من خلال الانترنت)·
حضر المؤتمر العقيد كامل بطي السويدي مدير الإدارة العامة للعمليات، والعقيد نادر فكري نائب مدير الإدارة العامة للخدمات الإلكترونية، والرائد فهد سيف المطوع مدير الإدارة العامة للجودة الشاملة بالوكالة، والرائد طارق تهلك مدير إدارة الإسعاف بالوكالة، وفريق مركز استطلاع الرأي بالإدارة العامة للجودة الشاملة·
وقال العميد جمال المري ان استطلاع الرأي حول خدمات الإسعاف جاء تحقيقاً للهدف الاستراتيجي التاسع لشرطة دبي المتمثل في تقديم خدمات متميزة للعملاء ذات سرعة وجودة وبأقل تكلفة·
وأظهرت النتائج ان معدل الرضا العام عن خدمات الإسعاف خلال العام 2003/،2004 بلغت 93,8 بالمئة وسجلت نسبة وعي الجمهور بخدمات الإسعاف نسبة متدنية بلغت 43 بالمئة·
أما فيما يتعلق باستطلاع الرأي الخاص بالخدمات الإلكترونية المقدمة للجمهور الداخلي والخارجي، فأوضح العميد جمال المري ان هذا الاستطلاع جاء لتطوير الخدمات المقدمة والوصول إلى أفضل المستويات، حيث طرح مركز استطلاع الرأي العام الاستطلاع إلكترونياً حول رأي الجمهور الداخلي (مستخدمي شبكة الانترنت) عن الخدمات الإلكترونية المقدمة لهم على شبكة الانترنت، وكان الهدف من الاستطلاع قياس مستوى رضا الجمهور الداخلي عن الخدمات الإلكترونية المقدمة لهم من خلال البوابة الإلكترونية، كذلك قياس مستوى رضا الجمهور الخارجي عن الخدمات الإلكترونية المقدمة عن طريق جهاز شاشات اللمس (Kiosk)، والبداية كانت عن الجمهور الداخلي الخدمات الإلكترونية المقدمة على البوابة الإلكترونية بحيث تضم الناحية التنظيمية للبوابة الإلكترونية، ومستوى الرضا عن كل الخدمات الإلكترونية المقدمة من خلال البوابة الإلكترونية·
وقال: أظهرت النتائج التي توصل إليها فريق استطلاع الرأي عن مستوى رضا الجمهور الداخلي عن الخدمات الإلكترونية المقدمة لهم من خلال البوابة الإلكترونية بلغت 76,5 بالمئة، أما قياس مستوى رضا الجمهور الخارجي عن الخدمات الإلكترونية المقدمة عن طريق جهاز شاشات اللمس لعام ،2004 والتي تركز على الاستطلاع حول إمكانية الوصول إلى الخدمات، والإبداع في التصميم والمرونة وشفافية إجراءات الإنجاز، ومدة الاستجابة وشمولية الخدمة، إضافة إلى مستوى الخدمات الاخرى التي تشمل معاملات ترخيص المركبات ومعاملات ترخيص السائقين، والاستفسار عن المخالفات·
وكشف المري عن مشروع يتم تنفيذه بالتعاون مع عدد من المؤسسات المصرفية لإدراج الخدمات المرورية، على أجهزة الصرف الآلي للبنوك، وذلك بهدف التوسع في انتشار تقديم الخدمات المرورية عبر شاشات اللمس وأجهزة الصراف الآلي بحيث تكون الخدمة في متناول الجميع، مشيراً إلى ان عدداً من المصارف أبدت استعدادها لتنفيذ المشروع، كما سيتم مضاعفة الخدمات التي تقدم عبر 30 جهازا لشاشات اللمس من 19 خدمة إلى 32 خدمة·
وقال ان تدشين مشروع المركز الموحد للإسعاف وطب الطوارئ الذي يضم شرطة دبي ودائرة الصحة والخدمات الطبية بدبي، وإدارة الدفاع المدني بدبي، سيؤدي إلى تضافر جميع الجهود وتقديم خدمات إسعاف مميزة للجمهور في 28 موقع، مشيراً إلى ان المشروع قيد التجربة لمدة ستة أشهر للوقوف عليه وتفادي السلبيات التي قد تنتج·

المصدر: 0
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©