الاتحاد

دنيا

سراويل الطبيبات المتدربات تزعج المرضى


تزايدت الشكاوى ضد الطبيبات الشابات وطالبات الطب في مستشفى 'كريست تشيرش' بنيوزيلندا إلى الحد الذي دفع السلطات المختصة إلى مطالبتهم بالاحتشام لأن المرضى من كبار السن لا يحبون رؤية أجسادهن العارية التي تتكشف من السراويل (البناطيل) والقمصان القصيرة التي يلبسونها· وذكرت 'صحيفة ستار تايمز' النيوزيلندية أمس الأحد نقلاً عن دليل طلبة السنة الأولى في كلية الطب: 'نتوقع منكم ارتداء ملابس الأطباء وليس الطلبة' وذلك في أعقاب شكاوى من جماعة معنية برعاية المسنين· ونسبت الصحيفة إلى بروس بيني رئيس الجماعة قوله إن المرضى اشتكوا من ارتداء الطبيبات الشابات وطالبات الطب لسراويل وقمصان قصيرة تكشف 'نصف ملابسهن الداخلية'· بيد أنه اعترف بأن بعض المرضى لا ينزعجون من هذه الملابس غير المحتشمة التي ترتديها الطبيبات وطالبات الطب· وقال بني للصحيفة: 'أنا متأكد من أن بعض كبار السن يحبون رؤية الفتيات وهن يتبخترن في ملابس تكشف عن مفاتنهن'· وجاء في الدليل الذي يوزع على طلبة السنة الأولى في كلية الطب أن المرضى لا يشعرون بالارتياح إزاء القمصان القصيرة التي تكشف الجزء الأوسط من الجذع وصبغة الشعر شديدة اللمعان والبنطلون القصير (الشورت)·

اقرأ أيضا