الاتحاد

الإمارات

سلطان القاسمي يتفقد مشاريع البنية التحتية والخدمية في وادي الحلو

حاكم الشارقة  خلال الجولة  (وام)

حاكم الشارقة خلال الجولة (وام)

قام صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، بزيارة إلى منطقة وادي الحلو.
وتأتي الزيارة في إطار حرص سموه على الوقوف على مجريات وسير العمل في المشاريع الحيوية والخدمية ومشاريع البنية التحتية في المنطقة.
والتقى سموه، خلال زيارته، أهالي وادي الحلو، الذين أعربوا عن سعادتهم وفرحتهم بهذه الزيارة الكريمة، معربين عن شكرهم وعظيم امتنانهم على ما يوليه سموه من اهتمام ورعاية لهم، وسعي سموه الحثيث لتوفير كل سبل الراحة والرفاهية لأهالي الإمارة.
واطلع صاحب السمو حاكم الشارقة من أبناء منطقة وادي الحلو على احتياجاتهم، ووجه سموه المسؤولين بتلبية طلباتهم كافة، وتوفير سبل الحياة الكريمة لأبناء وأهالي المنطقة.
وتضمنت توجيهات سموه لأهالي المنطقة التوسع السكني واستحداث 50 قطعة أرض سكنية في منطقة القليعي و100 قطعة أرض سكنية بين الحصين والمهدي، إضافة إلى إقامة مجلس ضاحية بالمنطقة.
وكلف سموه بلدية وادي الحلو بتشجير قمم جبال وادي الحلو، وزيادة أعداد شجر السدر بالوادي.
رافق صاحب السمو حاكم الشارقة، لدى زيارته لمنطقة وادي الحلو، المهندس صلاح بن بطي المهيري رئيس دائرة التخطيط والمساحة، وهنا سيف السويدي رئيس هيئة البيئة والمحميات الطبيعية، وجاسم حسين بوصيم مدير الديوان الأميري بكلباء، والمهندس أيمن راشد النقبي مدير دائرة التخطيط والمساحة فرع كلباء، والمقدم راشد خلفان المغني، وعدد من المسؤولين وأعيان وأهالي المنطقة.
واستهل سموه جولته التفقدية بزيارة عدد من المشاريع الحيوية التي تهم المنطقة، حيث تفقد سموه طريق نفق المضيق على مدخل مدينة كلباء، واستمع سموه إلى شرح من صلاح بن بطي المهيري عن مقترحات لتطوير النفق المشرف على مدخل كلباء.
ووجه سموه بعمل تحسينات على مسارات الطريق من خلال تقليل درجة انحدار الطريق بما يوفر قدراً كبيراً من الحماية والسلامة المرورية لمرتادي الطريق، كما وجه سموه باستحداث طريق جديد يربط بين كلباء ومليحة.
كما أطلق سموه مشروع «وادي الوحوش»، حيث يمثل المشروع الخطوة الأولى والأهم للربط السياحي بين مدينة كلباء ومليحة، ويضم المشروع إطلاق حيوانات لاحمة من الذئاب والنمور والضباع والثعالب الجبلية الذي يهدف للحفاظ على الاتزان البيئي والحياة الطبيعية لهذه الحيوانات كي تعيش في بيئة آمنة وسليمة، ويعد مشروع وداي الوحوش هو الأول في الجزيرة العربية، وذلك بإشراف من مركز حماية وإكثار الحيوانات المهددة بالانقراض.
ووجه سموه بإنشاء طرق حيوية عدة، منها طريق لمحمية وادي الوحوش، وآخر يربط مدينة كلباء بمحمية القرم، وإنشاء جسر مشاة لمرتادي محمية القرم، وتوفير عدة استراحات لمرتادي المحميات، وهي محمية وادي الوحوش ومحمية الحصين، تتوافر فيهما سبل الراحة، وإقامة مبنى إداري لموظفي محمية الحصين.
وبعد ذلك، توجه موكب صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عبر طريق وادي الحلو واطلع سموه على مشروع منطقة الحيار الذي يضم 2000 قطعة أرض سكنية بأربع مراحل سيتم تنفيذها وتقع منطقة الحيار على ارتفاع 40 متراً وذات اطلالة جميلة على بحر كلباء وتقل فيها درجة الحرارة 4 درجات مئوية وكشف سموه عن المرحلة الأولى من مشروع الحيار والتي سيتم فيها توزيع 140 قطعة أرض سكنية وإنشاء حديقة ومسجد لقاطني المنطقة.
وضمن زيارة صاحب السمو حاكم الشارقة لمنطقة وادي الحلو، زار سموه مدرسة وادي الحلو النموذجية، حيث كان في استقباله بمقر المدرسة خميس سالم المزروعي مدير المدرسة وأعضاء الهيئة الإدارية والتدريسية.
وتفقد سموه أقسام المدرسة وفصولها، واطلع على سير العملية التعليمية، ومستوى الخدمات المقدمة لطلاب المدرسة، ووجه سموه بتلبية جميع احتياجات المدرسة، وتنفيذ توسعة للمدرسة، وإقامة صالة رياضية بها سعياً من سموه لتوفير الجو الدراسي المناسب للطلاب.
وتجول سموه في القرية التراثية الدائمة المقامة في بهو المدرسة التي تهدف إلى ربط الطلاب بتراثهم الأصيل وترسيخ العادات والتقاليد في نفوسهم.
وفي كلمة أبوية لصاحب السمو حاكم الشارقة لطلاب المدرسة، حثهم على بذل المجهود في التحصيل العلمي، والحصول على أعلى الدرجات ومواصلة تحصيلهم العلمي في المستويات التعليم العليا وألا تكون مغريات الحياة مانعاً أمامهم يحول دون تحصيلهم العلمي وحصولهم على الشهادات العلمية في المجالات المختلفة.
والتقطت لسموه صور تذكارية مع طلاب المدرسة الذين أعربوا عن فرحتهم وسعادتهم بالزيارة، متمنين لسموه موفور الصحة ودوام العافية. وبهذه المناسبة، قدمت إدارة مدرسة وادي الحلو النموذجية هدية تذكارية لسموه، مؤكدين أن توجيهات سموه لها أكبر الأثر في دعم مسيرة التعليم في الإمارة.
وفي ختام زيارته، حضر صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة بعد جولته مأدبة الغداء التي أُقيمت على شرفه.

حاكم الشارقة يصدر مرسومين بتشكيل مجلسين لضاحيتي واسط ومويلح
الشارقة (وام) - أصدر صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، المرسوم الأميري رقم 1 لسنة 2014، بشأن تشكيل مجلس ضاحية واسط في مدينة الشارقة.
ونص المرسوم، في مادته الأولى، على تشكيل مجلس ضاحية واسط في مدينة الشارقة، من كل من محمد راشد بيات الياش، وعلي محمد ناصر العويس «السويحات»، ومحمد سلطان بالجيو السويدي «القوز»، وسالم علي المزيني «الرمثاء»، ومحمد عثمان المازمي «الرماقية»، وخالد محمد السميري «موافجة»، وعلي أحمد بو غازيين «السويحات». كما نص المرسوم على أن ينتخب المجلس رئيساً ونائباً للرئيس في أول اجتماع له من بين الأعضاء، ويكون بالاتفاق أو بالانتخاب بالاقتراع السري المباشر وبأغلبية الحاضرين. ويحل نائب الرئيس محل الرئيس في جميع اختصاصاته عند غيابه أو خلو منصبه. ومدة العضوية في المجلس أربع سنوات، تبدأ من أول اجتماع له، ويستمر في تصريف أعماله لدى انتهاء مدته، إلى أن يتم تعيين مجلس جديد، ويجوز إعادة تعيين من انتهت مدة عضويتهم.
كما أصدر سموه المرسوم الأميري رقم 2 لسنة 2014، بشأن تشكيل مجلس ضاحية مويلح في مدينة الشارقة. ونص المرسوم، في مادته الأولى، على أن يشكل مجلس ضاحية مويلح في مدينة الشارقة من كل من جاسم حميد علي آل علي «الجرينة»، وعبدالله صالح مبارك الجنيبي «الجرينة»، وحسين عبدالله آل درويش «الجرينة 1»، وعبدالله سالم المشوي «القرائن»، وصلاح خميس إبراهيم الحوسني «القرائن»، وماجد سالم الجنيد «القرائن»، وذياب محمد علي بني ياس «النوف». كما نص المرسوم على أن ينتخب المجلس رئيساً ونائباً للرئيس في أول اجتماع له من بين الأعضاء، ويكون بالاتفاق أو بالانتخاب بالاقتراع السري المباشر، وبأغلبية الحاضرين. ويحل نائب الرئيس محل الرئيس في جميع اختصاصاته عند غيابه أو خلو منصبه، ومدة العضوية في المجلس أربع سنوات تبدأ من أول اجتماع لهد، ويستمر في تصريف أعماله لدى انتهاء مدته إلى أن يتم تعيين مجلس جديد، ويجوز إعادة تعيين من انتهت مدة عضويتهم.

اقرأ أيضا

حمدان بن زايد: دعم القيادة منحنا التميز في ساحات العمل الإنساني