الثلاثاء 24 مايو 2022
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم
الرياضي
منتخب المغرب يواجه توجو ودياً في رووان اليوم
17 أغسطس 2005

بدر الدين الإدريسي:
يجري منتخب المغرب لكرة القدم اليوم بمدينة رووان الفرنسية مباراة ودية أمام نظيره التوجولي تحضرهما معا لآخر جولتين من التصفيات المؤهلة لكأس العالم وكأس أفريقيا ··2006 ويرى بادو الزاكي مدرب الأسود أن المباراة ستكون له بمثابة المحك لاختبار قدرات اللاعبين البدنية··وقال إنهم في بداية موسمهم الكروي مع أنديتهم المحترفة، ويكون من المهم جدا أن نختبر قدراتنا البدنية ونعمق قراءتنا لكل الهفوات التكتيكية·· حتى نكون خلال الموعدين الحاسمين في أمثل صورة·
ويعتبر الزاكي منتخب توجو، خصم المغرب في المباراة الودية اليوم أفضل من يمكن الاحتكاك به في هذه الظرفية··ولقد حقق المنتخب توجو وثبات مثيرة للدهشة والإعجاب في الآونة الأخيرة بدليل أنه يتمتع حاليا بحظوظ قوية لتحقيق أول تأهل له لنهائيات كأس العالم وهو الموجود في مجموعة واحدة مع منتخب السنغال·
وكان المدرب الزاكي قد حسم الجدل الذي أثير مؤخرا مع إعلان عميد أسود الأطلس اعتزاله اللعب دوليا عندما قال في مناظرة تلفزيونية جمعته بالعميد المعتزل··لو أنا قبلت ببعض التحفظ إعلان نورالدين نيبت اعتزاله في هذه الظرفية بالذات لأنني أحترم الخصوصيات الذاتية·· إلا أنني لم أقبل أن يجعل مني نورالدين نيبت سببا لهذا الإعتزال· لقد قال أنني إختلقت الأكاذيب لتبرير غيابه عن مباراة كينيا في نيروبي·· وعن المباراة الودية أمام توجو وقال أيضا أنه يؤثر الإعتزال لأن الأجواء داخل منتخب المغرب أصبحت مكهربة··وأنا شخصيا أستغرب لماذا يريد نيبت أن يلعب مباراة على درجة كبيرة من الأهمية، وهو غير جاهز، وأستغرب أيضا لماذا تأخر في إعلان إعتزاله وآثر التواجد داخل محيط مكهرب؟
بادو الزاكي فضل الحسم نهائيا في الخلاف الذي يظنه مفتعلا مع عميده نورالدين نيبت عندما قال: كنت من قبل أعتبر أن استبعاد نيبت مرتبط أساسا بعدم الجاهزية وهو ما يعني أنه مقصي، أما اليوم وقد قال ما قاله لتبرير إعتزاله فلا مكان لنيبت بعد اليوم في فريق عملي·
ويواجه منتخب المغرب نظيره التوجولي بتشكيل بشري يضم 19محترفا·· واللاعبون المدعون لهذا اللقاء الودي هم: عبد الإله باجي من روستوف الروسي، طارق الجرموني من الجيش الملكي، جمال عليوي من بيروجيا الإيطالي، عزيز بنعسكر من كاين الفرنسي وعبد السلام وادو من رين الفرنسي، وليد الركراكي من راسينج الإسباني، بدر قادوري من دينامو كييف الأوكراني، طارق شهاب من جراشوبرز السويسري، نورالدين قاسمي من جرونوبل الفرنسي، أمين الرباطي من الرجاء البيضاوي، ياسين عبد الصادقي من تولوز الفرنسي، موحا اليعقوبي من أوساسونا الإسباني، يوسف المختاري من كوتبوس الألماني، حسين خرجة من تيرنانا الإيطالي، طارق السكيتوي من الكمار الهولندي، يوسف سفري من نورويش الإنجليزي، مراد حديود من سيسكا صوفيا البلغاري، جواد الزاييري من سوشو الفرنسي، مروان الشماخ من بوردو الفرنسي، علي بوصابون من فاينورد الهولندي، عبد العزيز أحنافوف من دويسبورج الألماني·
وتنتظر أسود الأطلس مواجهتان على درجة كبيرة من الأهمية إذ من خلالهما سيحسم في أمر المتأهل الوحيد عن المجموعة الخامسة لنهائيات كأس العالم··و يقول الزاكي: حسابيا نحن بحاجة إلى الفوز بالمغرب على بوتسوانا وعلى تونس بتونس لنكون مؤهلين إلى كأس العالم من دون أن نهتم بنتائج المباريات الأخرى·· ويلعب منتخب تونس مباراته المؤجلة أمام منتخب كينيا بهدف الفوز لإعتلاء المركز الأول للمجموعة الأولى بسبع عشرة نقطة أي بفارق نقطة واحدة عن منتخب المغرب·
المصدر: 0
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©