الاتحاد

الرياضي

«المحترفون» يتعلمون الإنجليزية

عارف العواني يتحدث للاعبين في افتتاح الدورة

عارف العواني يتحدث للاعبين في افتتاح الدورة

انتظم 46 لاعباً من أندية الجزيرة والوحدة وبني ياس والظفرة في دورة للغة الإنجليزية ينظمها برنامج الرعاية الرياضية المنضوي تحت لواء مجلس أبوظبي الرياضي بالتعاون مع أكاديمية الإمارات صباح أمس وستتواصل الدورة بصورة منتظمة كل يومين أسبوعياً حتى تتحقق الغاية المرجوة منها وهو رفع مستوى اللاعبين المحترفين بإمارة أبوظبي في اللغة الإنجليزية حتى يكونوا قادرين على التعاطي بها، ويشمل البرنامج 95 لاعباً من الأندية المذكورة ونادي العين الذي يشارك منه 20 لاعباً بفرع أكاديمية الإمارات بالعين اعتباراً من اليوم.
والمعروف أن برنامج الرعاية الرياضية المنشأ حديثاً قد انطلقت برامجه في رمضان الماضي بمحاضرة دينية للاعبين، ويعنى بتأهيل وتطوير اللاعبين الرياضيين المحترفين المنتسبين إلى أندية الإمارة ورفع كفاءتهم ومهاراتهم حتى يصلوا للتميز المطلوب وفقاً للمعايير العالمية ومن ثم إعداد الرياضي المحترف للالتحاق بسوق العمل عقب الاعتزال.
وقال عارف العواني مدير برنامج الرعاية الرياضية إن الاتفاق الذي أبرم مع أكاديمية الإمارات بصورة دائمة لتقديم دورات دولية للاعبين المحترفين جاء بعد دراسة واطلاع على الأكاديميات المتخصصة في مجال اللغة الإنجليزية ورفع مستوى الأداء والتأهيل لسوق العمل فكانت الخيار الأمثل، موضحاً أن البرنامج الحالي تأهيلي يتمثل في دورة للغة الإنجليزية للاعبين المحترفين المقيدين بالبرنامج من أندية الإمارة الخمسة في كرة القدم بجانب نادي أبوظبي البحري الذي انضم مؤخراً إلى برنامج الرعاية وستستكمل أوراق محترفيه ثاني القمزي وأحمد الهاملي اللذين تنطبق عليهما معايير الاحتراف ليكونا ضمن برامج التأهيل في الفترة المقبلة.
وأضاف أن دورة اللغة الإنجليزية ليست مرتبطة بإطار زمني بل بوصول الدارس إلى أعلى مستوى من التأهيل خاصة أن البرنامج مهتم باستفادة اللاعبين وليس معايير النجاح الآنية لذلك ستكون الفرصة متاحة لكل لاعب حتى يتقن اللغة ويجيدها إجادة تامة كما ستكون هناك برامج مصاحبة في الحاسوب وأساسيات كتابة التقارير وإدارة الوقت والتعامل مع الجهات الإعلامية لأن هدف البرنامج ليس آنياً بتأهيل اللاعب بحيث يتعامل مع محيطه من أجهزة تدريبية أو مع لاعبي منتخبات في المباريات الدولية أو مباريات الأندية في البطولات الخارجية وكذلك مع الحكام، لكن أيضاً ليكون مجهزاً لمواكبة سوق العمل عقب اعتزاله لعبة كرة القدم بكل الأسلحة والمعينات التي تساهم في اندماجه السريع ولن تتوقف هذه الدورات، وبعد الاعتزال ستكون هناك برامج مكثفة للاعبين المعتزلين تجعلهم أكثر قابلية للتكيف مع وضعهم الجديد.
وأشار العواني إلى أن دور البرنامج لا يقتصر على اللاعبين فقط بل يمتد إلى الإداريين حيث سبق وأن نظم عدداً من البرامج التدريبية داخلياً وخارجياً وسيواصل العمل على تأهيل كل القطاعات العاملة في الأندية في المستقبل.
من جانبه، قال محمد راشد الهاملي مدير عام غرفة تجارة وصناعة أبوظبي ورئيس مجلس إدارة أكاديمية الإمارات التابعة للغرفة إن الاتفاق مع البرنامج جاء بعد مبادرة من مجلس أبوظبي الرياضي عقب نجاح الأكاديمية في برنامج إبداع الذي انطلق بتوجيهات سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء، وزير شؤون الرئاسة لتأهيل وتوظيف المواطنين، والنجاح الذي تحقق أعطى ثقة لمجلس أبوظبي الرياضي لاختيار الأكاديمية لتنمية مهارات اللاعبين، آملاً أن تتحقق الفائدة المرجوة من خلال هذه الدورة.




بوفالغة يتابع لاعبي الجزيرة
أبوظبي (الاتحاد) - حرص الدكتور نور الدين بوفالغة مساعد مدرب الجزيرة على مرافقة لاعبي الفريق الأول بناديه إلى الأكاديمية حتى يحفزهم على الإقبال بجدية على تلقي المعرفة وتطوير قدراتهم في اللغة الإنجليزية التي بدورها ستساعدهم في مشوارهم الكروي وأمورهم الحياتية الأخرى.
وأكد بوفالغة أن مجلس أبوظبي الرياضي وبرنامج الرعاية الرياضية سيحققان طفرة كبيرة من خلال هذه البرامج التي تساعد على توسيع أفق اللاعبين المعرفي وتجعلهم في حالة مواكبة دائمة لما حولهم كما تساعدهم على التعاطي بشكل أفضل وتحسن من قدراتهم، وهذا بدوره سينعكس على عطائهم واستيعابهم خلال البرامج التدريبية أو غيرها.

اقرأ أيضا

عبدالله سالم: يا أعضاء إدارة الوصل استقيلوا !