الاتحاد

الاقتصادي

"الاتحاد للطيران" تسجل رقماً قياسياً جديداً

استهلت "الاتحاد للطيران" العام الجديد بتسجيل رقم قياسي في أعداد المسافرين الذين نقلتهم على امتداد شبكتها العالمية خلال يوم واحد.

وسجلت الشركة رقمها القياسي الجديد يوم 5 يناير الحالي حيث تمكنت من نقل 33 ألفاً و802 مسافر محطمة بذلك الرقم القياسي
السابق الذي سجلته يوم 14 يوليو من العام الماضي والذي بلغ 33 ألفا و766 مسافرا.

وتوجت الاتحاد للطيران موسم الأعياد الناجح بتحقيقها أرقاماً قياسية باهرة خلال يومي الخميس 3 والجمعة 4 من شهر يناير 2013 واللذين دخلا بدورهما ضمن المراتب العشر الأولى لأكثر الأيام إشغالا حيث بلغ عدد المسافرين 32 ألفاً و622 و 32 ألفا و 918 عن كل يوم على التوالي.

كما دخل يومان آخران من شهر يناير ضمن المراتب العشر الأولى لمعدلات إشغال المقاعد لدى الاتحاد للطيران على امتداد شبكتها العالمية حيث بلغت النسبة 2ر89 بالمائة عن يوم السبت 5 يناير "ويأتي في المرتبة الرابعة" في حين بلغت نسبة إشغال المقاعد ليوم الجمعة الموافق 4 يناير 1ر88 بالمائة "ويأتي في المرتبة التاسعة".

وقال جيمس هوجن رئيس المجموعة والرئيس التنفيذي لـ "لاتحاد للطيران" إنها كانت بداية عام موفقة على صعيد معدلات الإشغال للاتحاد للطيران"، لافتا إلى أن ما يدعو للرضا هو تمكنهم من تحطيم الرقم القياسي السابق في أعداد المسافرين المنقولين في يوم واحد.

يذكر أن "الاتحاد للطيران" قد أعلنت الأسبوع الماضي عن نقلها 29ر10 مليون مسافر خلال عام 2012 بزيادة وصلت إلى 88ر1 مليون مسافر عن عام 2011.

وأكد هوجن أن "الاتحاد للطيران" سجلت رقما قياسيا في أعداد المسافرين خلال عام 2012، مشيرا إلى أنها حازت على لقب شركة الطيران الرائدة عالميا من قبل جوائز السفر العالمي للعام الرابع على التوالي لكن التحدي الأكبر الماثل أمامهم يكمن في مواصلة تلك الإنجازات وتحقيق المزيد من النجاح على مدار الأشهر الإثني عشر القادمة.

اقرأ أيضا

يونكر يدافع عن "المركزي الأوروبي" ضد "هجمات" ترامب