الاتحاد

الإمارات

إشهار مؤسسة «أُمنية» لتحقيق رغبات الأطفال المصابين بالأمراض المستعصية

أصدرت معالي مريم الرومي وزيرة الشؤون الاجتماعية، قراراً بإشهار وتسجل مؤسسة “أمنية” ويكون مقرها إمارة أبوظبي ودائرة نشاطها دولة الإمارات، برأس مال يبلغ مليون درهم. وتهدف المؤسسة إلى الاهتمام بالأطفال المصابين بأمراض مستعصية وتحقيق رغبات الأطفال من خلال إعداد برامج ترفيهية وتعليمية وتثقيفية. وأشار القرار الوزاري الذي حصلت “الاتحاد” على نسخة منه، إلى أن هذه المؤسسة هي ثالث مؤسسة أهلية ذات نفع عام تشهرها الوزارة منذ صدور القانون الاتحادي رقم 2 لسنة 2008 في شأن الجمعيات والمؤسسات الأهلية ذات النفع العام.
وتأسست مؤسسة “أمنية” من الأموال التي خصصتها الشيخة شيخة بنت سيف بن محمد آل نهيان، ويشكل أول مجلس أمناء للمؤسسة وفقاً للوثيقة التأسيسية، من الشيخة شيخة بنت سيف بن محمد آل نهيان والشيخة نور فاهم القاسمي وريم محمد عبدالجليل الفهيم والدكتورة هاجر الحوسني ومحمد سيف الكعبي.
ويتولى المجلس شؤون المؤسسة وتصريف أمورها وتحديد خططها وبرامجها السنوية والمستقبلية، واتخاذ القرارات اللازمة لتحقيق أغراضها في حدود أحكام هذا النظام الأساسي وفي حدود القانون. ويعقد مجلس الأمناء اجتماعاته بصفة دورية كل (3) أشهر على الأقل، وللرئيس أو لثلاثة من أعضائه الحق في دعوة المجلس إلى اجتماعات أخرى كلما دعت الحاجة إلى ذلك. ويكون لكل عضو في المجلس صوت واحد، وتصدر قرارات المجلس بالأغلبية المطلقة لأصوات الحاضرين، وعند التساوي يرجح الجانب الذي منه الرئيس، وتدون وقائع الاجتماعات في محاضر توقع من قبل رئيس المجلس والمقرر وتحفظ في مقر المؤسسة وتبلغ صورة عنها إلى الوزارة. ويجوز للمجلس دعوة غير أعضائه لحضور جلساته، ويكون رأي المدعوين في هذه الحالة استشارياً.
ويكون لمجلس الأمناء اختصاصات الجمعية العمومية العادية وغير العادية فيما عدا تعديل الغرض الأصلي للمؤسسة، ويصدر المجلس قراراته بالأغلبية المطلقة لعدد أعضائه (النصف + 1) فيما عدا القرارات المتعلقة بتعديل النظام الأساسي أو حل المؤسسة أو إدماجها يجب أن تصدر بأغلبية الأعضاء.
ولمجلس الأمناء أن يعين مديراً عاماً للمؤسسة من بين أعضائه أو من غيرهم للقيام بأعمال الإدارة اللازمة لتسيير أعمال ونشاطات المؤسسة، بما في ذلك تعيين الموظفين وتوقيع الجزاءات التأديبية عليهم واعتماد أذونات الصرف والإشراف على تنفيذ قرارات مجلس الأمناء والقيام بأي تصرف طبقاً لأحكام هذا النظام الأساسي أو لقرارات مجلس الأمناء.
وتتكون أموال المؤسسة من الأموال المخصصة من قبل المؤسس أو المؤسسين والوصايا والتبرعات والمنح والهبات التي تتلقاها المؤسسة ويقبلها المجلس وعوائد وأرباح واستثمار أموال المؤسسة وأية موارد أخرى تحققها المؤسسة من ممارسة أنشطتها.
وتطبق المؤسسة في تنظيم حساباتها وسجلاتها أصول ومبادئ المحاسبة وفقاً للمعايير الدولية المعترف بها مع تنفيذ النظام المالي الموحد الصادر من الوزارة ويكون لها ميزانية مستقلة، وتبدأ السنة المالية من أول يناير وتنتهي في آخر ديسمبر من كل عام.

اقرأ أيضا

محمد بن سعود يكرم الفائزين بجائزة رأس الخيمة للتميز التعليمي