الاتحاد

الرياضي

علياء وبيتلحم إلى إسبانيا للمشاركة في «ضاحية» العالم

تم تشكيل بعثة منتخبنا الوطني لاختراق الضاحية للسيدات التي ستشارك في بطولة العالم بإسبانيا بالمتسابقتين بيتلحم وعلياء محمد سعيد وذلك بشكل فردي ومعهما الإداري لاري بارثلو حيث يتوجهون إلى مدريد ومنها إلى مدينة بونتا أوميرا حيث تنطلق المسابقات الأحد المقبل.
ويغادر الوفد دبي متوجهاً إلى إسبانيا غداً، ويشارك في البطولة أكثر من 100 دولة وتقام كل عامين للرجال والسيدات وهي الأقوى في اختراق الضاحية على مستوى العالم.
تأتي مشاركة فتياتنا في البطولة ضمن برنامج إعدادهن للمشاركة في بطولة العالم لألعاب القوى والتي تحتضنها كوريا خلال شهر أغسطس المقبل والبطولة العربية والتي تستضيفها الإمارات خلال شهر أكتوبر المقبل بمدينة العين. من جانبه أكد المستشار أحمد الكمالي رئيس الاتحاد ان قرار الدفع باللاعبتين في سباقات اختراق الضاحية يأتي بهدف الارتقاء وتطوير أرقامهما حيث ستشاركان في بطولة العالم لسباقات المضمار فور الانتهاء من البطولة الحالية.
وقال: اللاعبتان سبق لهن المشاركة في بطولة كينيا والتي أقيمت والتي حققت فيها لاعبتنا بيتلحم المركز السابع بين 160 لاعبه ونالت علياء محمد سعيد المركز الـ 25 بين 140 لاعبة حيث تم الدفع بهما في مرحلتين ومسافتين مختلفتين هما 6 كيلو و8 كيلومترات وكانتا محط أنظار كافة الخبراء والمتابعين ووكلاء ومدراء اللاعبين واللاعبات بسبب موهبتهن.
وأضاف: لقد كانت تجربة كينيا ناجحة بكل المقاييس وقد أثمرت خلال مشاركة علياء في بطولة ألعاب القوى ضمن منافسات الدورة الثانية لرياضة المرأة والتي حققت فيها ثلاث ميداليات بينها ذهبيتان في سباقي 400 متر عدو و800 متر جري وكمرحلة ثانية من مراحل الإعداد ستتم مشاركتهن في بطولة ىسيا لألعاب القوى بمدينة كوبيه في اليابان ويحاول الاتحاد جاهداً إدخالهن في بطولة الجائزة الماسية والتي تقام جولتها المقبلة في قطر 17 مايو المقبل وقد تمت مخاطبة الاتحاد القطري ونحن في انتظار الموافقة وكل ذلك ضمن استراتيجية الاتحاد التي وضعها سعياً للتأهل لأولمبياد لندن 2012.
من جانبه استبعد الاتحاد الكيني لاعبه ليورنارد كومون من عدم المشاركة في بطولة العالم بإسبانيا حيث يبلغ اللاعب من العمر 23 سنة وهو أول لاعب يكسر حاجز الـ 27 دقيقة في سباق 10 كيلومترات على الطريق في العالم واحدث هذا القرار صدى كبير في أوساط اللعبة.
وقال الكيني بول تارجت إن زميله في المنتخب وهو صاحب الرقم القياسي العالمي وحامل اللقب خمس مرات: القرار غير عادل حيث أنه يمثل العمود الفقري للفريق الكيني وأن القرار أعاد الرياضة في كينيا عشر سنوات للوراء، بينما اعترف أمين عام الاتحاد الكيني بان القرار غير موفق ولكن الاتحاد يرسي قواعد وقيم.

اقرأ أيضا

برشلونة يدعم بقاء فالفيردي رغم خسارة كأس ملك إسبانيا