الاتحاد

أخيرة

أردوجان في قصر الحمراء

أردوجان وقرينته في غرناطة

أردوجان وقرينته في غرناطة

زار رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوجان مدينة غرناطة الأندلسية الشهيرة بإرثها الثقافي العربي الإسلامي قبل التوجه الى مدريد حيث يشارك في أول منتدى لتحالف الحضارات، وقام أردوجان بجولة في قصر الحمراء، وهو مجموعة من ثلاثة مبانٍ، القصر الملكي والقلعة وحدائق جنة العريف المحيطة بها·
ورافقت أردوجان زوجته ووفـد من أربعين شخصاً بينهم وزيران، وبعد ذلك زار رئيس الوزراء التركي جامع غرناطة الذي بني عام ،2003 والتقى رئيس اللجنة الإسلامية الإسبانية مالك رويث·
وكانت غرناطة آخر مدينة إسلامية سقطت امام القوات الاسبانية المسيحية عام ،1492 في حين كانت قرطبة عاصمة الاندلس في أوج حضارتها قبل عصر الطوائف·
وكان أردوجان قد شارك في مدريد صباح أمس في لقاء مع الصحافة قبل أن يستقبله رئيس الحكومة الاسبانية خوسي لويس ثاباتيرو، ثم العاهل الاسباني الملك خوان كارلوس·
ويفتتح أردوجان مع ثاباتيرو والامين العام للامم المتحدة بان كي مون أول منتدى لتحالف الحضارات ينظم مساهمة في التفاهم بين الثقافات والاديان وخاصة بين العالمين الغربي والإسلامي·
وبادر ثاباتيرو بهذه الفكرة من على منصة الامم المتحدة في سبتمبر 2004 بعد أشهر من التفجيرات الإرهابية التي طالت قطارات مدريد في الحادي عشر من مارس 2004 وأسفرت عن سقوط 191 قتيلاً· وسرعان ما نالت الفكرة دعم تركيا وأمين عام الامم المتحدة حيــنها كوفي عنان·

اقرأ أيضا