الاتحاد

الرياضي

البعثة تلوِّح بالانسحاب في مطار السيب والفريق يغادر ملعب عُمان دون أن يؤدي المران الأول

بعثة المنتخب اليمني لدى وصولها إلى مسقط أمس

بعثة المنتخب اليمني لدى وصولها إلى مسقط أمس

شهد مطار ''السيب'' الدولي في مسقط ظهر أمس أزمة حقيقية أطلت على البطولة قبل انطلاقتها، وذلك عندما فوجئ 7 من لاعبي المنتخب اليمني بعدم وجود تأشيرات دخول إلى سلطنة عمان من بينهم قائد الفريق علي النونو وحارس المنتخب سالم عوض الذي سيحترف خلال الفترة المقبلة في عمان·
وانتظر اللاعبون السبعة أكثر من ثلاث ساعات ونصف الساعة في المطار من أجل الخروج من صالة الوصول حتى اكتملت الإجراءات الخاصة بدخولهم، الأمر الذي أثار غضب البعثة اليمنية التي لوحت بالانسحاب إذا لم يتم تسهيل مهمتها مثلما حدث مع المنتخبات الأخرى، ويكفي أنه بعد أن حصل اللاعبون السبعة على الإذن بالدخول لم يجدوا أمامهم إلا استقلال الحافلة المخصصة للإعلاميين لتقلهم إلى مقر إقامة المنتخب اليمني·
ولم تتوقف الظروف الصعبة التي تعرض لها المنتخب اليمني في المطار، فعندما توجه اللاعبون الى ملعب نادي عمان لأداء المران الأول في مسقط فوجئوا بتواجد منتخب الكويت الذي كان يؤدي مرانه في الملعب في نفس التوقيت المسموح به للمنتخب اليمني، واضطر اليمنيون للانتظار ساعة كاملة على أمل إخلاء الملعب لمران الفريق اليمني دون جدوى، فاضطر محسن صالح مدرب الفريق لمغادرة الملعب مع لاعبيه وتوجه الى مقر إقامة الوفود بفندق انتركونتننتال مسقط·
اللاعبون رفضوا التعليق على الواقعة، ولكن الدكتور حميد الشيباني الأمين العام للاتحاد اليمني لكرة القدم قال: ''أمر غريب أن تعرض اللجنة المنظمة نفسها لهذا الموقف مع بعثة المنتخب اليمني، وهو موقف لم تتعرض له كل المنتخبات الأخرى التي وصلت إلى مسقط''·
وقال:'' لماذا تم تأخير إصدار التأشيرات للاعبين السبعة على الرغم من أننا تسلمنا بطاقات جميع اللاعبين الآخرين، ومن يحاول أن يلقى اللوم علينا فإننا نقول إن الأوراق المطلوبة التي طلبتها اللجنة المنظمة عن البعثة قد أرسلت منذ فترة طويلة والدليل إصدار اللجنة بطاقات جميع اللاعبين''·
وتساءل الشيباني: ''هل نسي الإخوان في عمان أن اليمن ستنظم البطولة المقبلة؟
أضاف: ''أقول ذلك ليس من باب التهديد، بل التنبيه والإشارة إلى أننا لم نقع في أي خطأ كلفنا تواجد7 لاعبين لأكثر من ثلاث ساعات ونصف، ووفق البرنامــــج المعد كان من المفترض أن يكون اللاعبون في التدريب وليس في صالة الوصول في المطار، ولذا فإن النــــظام المتــــعارف عليه في أغلب البطولات والاســـتضافــــات فإن المـــعاملة ستكون بالمثل''·
واستغرب الشيباني أن تتعامل اللجنة المنظمة للبعثة اليمنية كأفراد وليس كمجموعة تدخل بتأشيرة موحـــدة وهــــذا ما عرفنـــاه في مخـــتلف البطولات التي تقام على مستوى العالم·
وفي المقابل لم نرصد أي ردة فعل من جانب اللجنة المنظمة للبطولة، وكل الذين تواجدوا في المطار كانوا مجرد أعضاء لجان للعلاقات العامة واكتفوا بالقول إن الخطأ من البعثة اليمنية وإن اتحاد الكرة العماني واللجنة المنظمة سيفسران ما حدث''

اقرأ أيضا

العصيمي: اهتمام القيادة يترجم أحلامنا إلى حقيقة