الاتحاد

الاقتصادي

إتاحة البيع المباشر في «دبي العقاري»

ابن مجرن والمطروشي وراشد والشيزاوي خلال المؤتمر الصحفي (من المصدر)

ابن مجرن والمطروشي وراشد والشيزاوي خلال المؤتمر الصحفي (من المصدر)

يوسف العربي (دبي)

سمحت دائرة الأراضي والأملاك بعمليات البيع المباشر للعقار خلال فعاليات مهرجان دبي العقاري الذي ينطلق 9 أبريل الجاري بمركز دبي التجاري العالمي. وتوقع مشاركون في المؤتمر الصحفي الخاص للإعلان عن مهرجان دبي العقاري الذي عقد في دبي أمس، أن يحظى زوار المهرجان بحسومات كبيرة على المنتجات العقارية المطروحة من قبل عدد كبير من المطورين المشاركين في المهرجان، حيث أشاروا إلى أن هذه الحسومات من الممكن أن تصل لـ 20%، بالإضافة إلى عروض تمويلية تنافسية بفائدة تنافسية تبدأ من 1.85% سنوياً.
وقال سلطان بطي بن مجرن، مدير عام دائرة الأراضي والأملاك: «إن إقامة المهرجانات في دبي أمر متعارف عليه على مستوى جميع الأنشطة الاقتصادية»، مشيراً أن الوضع في القطاع العقاري جيد، ولكن هذه الفعاليات الترويجية جزء من أنشطة الدائرة لتنشيط القطاع سواء ذلك على المستوى الداخلي أو الخارجي.وتوقع أن يشهد المهرجان حركةً نشطة، لتؤكد بدورها على حيوية القطاع العقاري في دبي، وجاذبيته العالية على مستوى العالم، إضافة إلى مواصلة نموه المستدام، ما يؤهله لاستقطاب المزيد من رؤوس الأموال للقطاع العقاري، مؤكداً أن هذه هي الرسالة الأساسية للمهرجان.وأكد ابن مجرن، أن دبي تقدم للمستثمرين عوائد عالية على الاستثمار، وهو ما جعل الكثيرين يتخذون قرارهم الاستثماري بالشراء في دبي، وذلك على مدار السنوات الماضية مقدراً أعدادهم بالملايين.وتتواصل فعاليات المهرجان لمدة ثلاثة أيام في مركز دبي التجاري العالمي، من 9 إلى 11 أبريل، ويتضمّن سلسلةً من الأنشطة العالمية الهادفة لجذب الاستثمارات إلى سوق العقارات في الإمارات.
وضمن ما جاء في المؤتمر على لسان المشاركين أن هناك عروضاً غير مسبوقة سوف يشهدها المهرجان، ومنها أدنى سعر تمويل بهامش ربحي قدره 1.85% سنويًا على التمويل العقاري للصفقات التي يتم إبرامها خلال المهرجان، إضافة إلى حسومات تصل إلى 20% على بعض المشاريع العقارية، مؤكدة أن سيوفر فرصة مثالية للمستثمرين والمشترين للحصول على أفضل العروض المالية لامتلاك عقارات أحلامهم، أو للعثور على أفضل الفرص الاستثمارية.
من ناحيتها، قالت ماجدة علي راشد، مساعد المدير العام رئيسة مركز تشجيع وإدارة الاستثمار العقاري: «إن المهرجان سوف يفتح آفاقاً جديدة من الفرص الاستثمارية من خلال بيع وشراء العقارات، ويساهم في تحفيز قطاع العقارات الذي يستعد الآن لانطلاقة جديدة، خاصة في ظل الدعم القوي لمشاريع البنية التحتية في الإمارة»، مشيرة إلى أن المهرجان سيشهد حملة «العروض العقارية الضخمة» التي صممت لإتاحة الفرص الممتازة للمستثمرين العقاريين.ولفتت إلى أن مشاركة شركات من 29 دولة لا شك في أنها سوف تثري تجربة الاستثماري العقاري في المهرجان، إذ يتوقع أن يجد زوار المهرجان في أجنحة الدول مجموعة واسعة من الحزم الترويجية وعروض الأسعار الخاصة التي تعزز جاذبية الاستثمار العقاري في الخارج.
من جانبه، قال عبد الله المناعي، رئيس مجلس إدارة الإمارات للمزادات: «سيوجد أكثر من مزاد عقاري سوف خلال المهرجان، حيث سيتم عرض العديد من المنتجات العقارية خلال المهرجان»، متوقعاً أن تحظى هذه المزادات بإقبال كبير لما تعرضه من منتجات عقارية جيدة.
وقال داوود الشيزاوي، المنسق العام لمهرجان دبي العقاري: «إن المهرجان سيقدم حسومات وعروض حصرية لمدة ثلاثة أيام عبر العروض الترويجية للكثير من المطورون العقاريون أسعارًا خاصة مخفضة، ودفعات مقدمة معقولة، وتخفيضات على رسوم التسجيل أقل، وذلك كله تحت منصة واحدة، فضلاً عن ذلك ستقدم خدمات واستشارات القانونية المجانية».من جانبه، قال أحمد المطروشي، العضو المنتدب لشركة إعمار العقارية: «نتوقع أن المهرجان سوف يقدم للسوق العقاري مفاهيم مبتكرة، وأنشطة متعددة، تسهم في استقطاب المزيد من المطورين والزوار والمستثمرين، آملين النجاح والتوفيق لجميع المشاركين».
من ناحيته، أكد طلال موفق القداح، الرئيس التنفيذي لشركة ماج للتطوير، أن مهرجان دبي العقاري يعتبر منصة فريدة في سوق العقارات؛ فهو يتيح للعارضين الكثير من المزايا، بما في ذلك الترويج لمشاريعهم، وإطلاق المبيعات في الموقع من خلال حملة «العروض العقارية الضخمة».

اقرأ أيضا

سامسونج تؤجل طرح هاتفها القابل للطي في الأسواق بسبب مشكلات فنية