الاتحاد

عربي ودولي

إسرائيل تستعد لفصل الكهرباء عن غزة

قررت إسرائيل امس، زيادة كمية السولار المصدرة إلى قطاع غزة، والتراجع عن قرار تقليصها بهدف تمكين الفلسطينيين من توليد الكهرباء محلياً· وقالت صحيفة ''معاريف'' الإسرائيلية نقلا عن مصدر أمني إن ''قرار تقليص كميات السولار السابق كان ضد المصلحة الإسرائيلية المتمثلة في الانفصال التام (للقطاع) عن إسرائيل، لذلك قررت الحكومة والأمن الإسرائيلي، تغيير الاتجاه وزيادة كميات السولار المعدة لتوليد الكهرباء استعداداً لفصل غزة قريباً جداً عن شبكة الكهرباء الإسرائيلية''·
وأضاف المصدر الأمني ''نزودهم بالسولار ونفصلهم عن شبكة الكهرباء، وإذا أرادوا كهرباء أكثر فإن عليهم التوجه إلى مصر، حيث أن القرار الجديد يخدم مطالب وزير الدفاع الإسرائيلي ايهود باراك، بفصل قطاع غزة عن المنظومات الخدمية الإسرائيلية''·
وأوضحت الصحيفة أنه بناء على الخطة الجديدة، قام الادعاء العام في الأسبوع الماضي بإبلاغ المحكمة العليا بنية الأجهزة الأمنية الإسرائيلية تزويد القطاع بكميات الوقود الكاملة التي كان يتلقاها قبل قرار التقليص، وذلك بهدف تمكين الفلسطينيين من توليد الكهرباء ذاتيا، وبكامل قوة محطة التوليد الفلسطينية في غزة· وأشار إلى أن محطة توليد الكهرباء قادرة حاليا على إنتاج 60 كيلووات مضافا إليها مولدا كهرباء دخلا في الفترة الأخيرة إلى غزة بموافقة وزير الدفاع، وسيتمكن الفلسطينيون من زيادة قدرتهم الإنتاجية إلى 80 كيلووات· وأكد الموقع أن الأجهزة الأمنية ستطلب من المحكمة العليا عند بداية مناقشة الموضوع في مطلع فبراير المقبل، الموافقة على وقف تزويد غزة بالكهرباء الإسرائيلية والبدء بالجزء الثاني من الانفصال والمتضمن تزويد غزة بالكهرباء المصرية·
ومن جهة اخرى، قالت مصادر فلسطينية وإسرائيلية، إن الحكومة الإسرائيلية تدرس اقتراحا تقدمت به السلطة الفلسطينية يطالب بنقل المسؤولية عن تشغيل المعابر في قطاع غزة اليها·

اقرأ أيضا

دبلوماسي أميركي: ترامب ربط دعوة زيلينسكي بتحقيقات حول الديمقراطيين