الأربعاء 29 يونيو 2022
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم
الرياضي
نورة المنصوري.. بداية المطاف!
نورة المنصوري.. بداية المطاف!
23 ابريل 2019 00:11

أبوظبي (الاتحاد)

غلفت نورة المنصوري غضبها بابتسامة رقيقة، بعد خسارتها النزال النهائي لوزن 44 بفئة الحزام الأزرق، فبعدما كان طموحها أن تحصد أول ذهبية في مسيرتها، توقف حضورها التنافسي عند عتبة الميدالية الفضية، وهي التي سبق لها الظفر بها في نسخة العام الماضي، في حين خلت مشاركتها الأولى لها قبل موسمين من أي ميداليات، لذا تعتبر نورة ما حدث بداية ستنطلق منها في العام المقبل، على أن تبدأ من الآن الاستعداد لتحقيق الحلم.
وتقول المنصوري: نعم لم أستطع حصد الذهبية للعام الثالث على التوالي وهذا ليس نهاية المطاف، فأنا ما زلت أكد وأعمل وأتدرب في سبيل الوصول إلى هدفي، الذي أطمح إليه وهو المركز الأول، والذي أراه قريباً مني، أعتقد أنني سأنجح في تحقيق هذا الهدف الموسم المقبل.
وأكدت المنصوري التي تزاول الجو جيتسو في نادي الجزيرة، أنها تسعى ومع كل يوم يمضي من عمرها إلى اكتساب المزيد من الخبرات على صعيد اللعبة، فهي لا تكتفي بالتدريبات أو النزالات، التي تخوضها فقط، بل تقوم كذلك بمتابعة المباريات العالمية الخاصة بالجو جيتسو عبر شاشة التلفاز وأيضاً عبر «يوتيوب»، مشيرة إلى أنها وصلت مرحلة الانصهار مع «فن الترويض»، إذ لا تتخيل أن يمضي يوم من عمرها دون أن تذكر فيه كلمة الجو جيتسو سواء في التدريبات أو المباريات، وحتى خلال أحلامها التي ترى نفسها خلالها بطلة متوجة ونجمة وسفيرة لها.
وعن أهدافها في الحياة، تؤكد المنصوري أنها تسعى إلى دراسة الحقوق، فهي تشعر بأنه التخصص الأفضل لها على الصعيد الشخصي، رافضة الفكرة السائدة بأن هذه المهنة هي مهنة الرجال، كون المرأة قادرة على شق طريقها في الحياة وبشكل يفوق الرجل وفي الكثير من المجالات، مؤكدة أن الجو جيتسو علمتها الدفاع عن النفس والتصدي لتقلبات الحياة ومنعطفاتها، لذلك ترى أن مهنة المحاماة هي إحدى التحديات التي تسعى إلى تخطيها في المستقبل.

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©