الاتحاد

عربي ودولي

وزيرا العدل والداخلية: القضاء مستمر بالتحقيق في مخبأ الاسلحة


بيروت - 'الاتحاد':نفى وزير العدل اللبناني شارل رزق نفياً قاطعاً ان يكون التحقيق في ملف مخبأ الاسلحة الذي عثر عليه مؤخراً في محلة المزرعة في بيروت، قد اغلق·واكد رزق في تصريح امس ان المحقق العسكري القاضي جان فهد مستمر في التحقيق وكذلك المدعي العام التمييزي القاضي سعيد ميرزا·
ونفى وزير العدل من جهة اخرى، ان تكون قضية الداعية الاسلامي عمر بكري بعهدة وزارته، وقال: 'لا علاقة لوزارة العدل والقضاء اللبناني بهذه القضية المحصورة بوزارة الداخلية وبالتحديد بالامن العام'·
واوضح وزير الداخلية حسن السبع، ان معلوماته ليست خاطئة بشأن مخبأ الاسلحة، وقال ان كلامه كان واضحاً وهو لم يقل ان القضاء اوقف التحقيق بل قال ان القاضي فهد طلب من الضابط العدلي ختم التحقيق وارساله اليه·
واضاف الوزير السبع:'ان هذا الاجراء اداري روتيني، بحيث ان من صلاحية القاضي فهد ان يوقف او يتابع التحقيق في الملف'·
وكانت الصحف اللبنانية الصادرة امس قد ابرزت في عناوينها العريضة كلاماً منسوباً الى الوزير السبع يستغرب فيه عدم استكمال التحقيق بملف مخبأ الاسلحة في حى بربور حتى التوصل الى كشف الحقيقة·وكتبت جريدة 'المستقبل' في عناوينها الرئيسية: 'السبع يفجر فضيحة قضائية: جان فهد اوقف التحقيق في مخازن الاسلحة'· وقالت: 'ان الوزير السبع فجر فضيحة قضائية كبرى، اذ كشف ان القاضي فهد طلب ختم التحقيق حول مخازن الاسلحة في بيروت وبشامون والمتورطين فيها ما ادى الى اطلاق الموقوفين في هذه القضية'·
واشارت الصحيفة الى علاقة ماجد حمدان (شقيق قائد لواء الحرس الجمهوري العميد مصطفى حمدان) بتخزين الاسلحة، وتحدثت عن شركة 'امن خاص' يملكها الاول مع مرجع كبير في لبنان لم تسمه، وقالت: 'ان التحقيق توقف عندما برز مزيد من الاسماء المرموقة المتورطة في تخزين السلاح'·

اقرأ أيضا

فرنسا ترسل دبلوماسياً كبيراً إلى إيران في محاولة لخفض التصعيد