دبي (الاتحاد) - شهد المقدم سيف مهير المزروعي، نائب مدير الإدارة العامة للمرور بشرطة دبي، اختتام فعاليات دورة إعداد وتأهيل المحاضرين التي نظمتها إدارة المعهد المروري في مرور البرشاء بمشاركة 11 منتسبا من صف الضباط والأفراد من الإدارة ومراكز الشرطة. وقال المقدم المزروعي، خلال حفل الاختتام الذي حضره الرائد عصام إبراهيم العور، مدير إدارة المعهد المروري، إن شرطة دبي تسعى دائما إلى استثمار الموارد البشرية، عبر تسخير إمكاناتها وطاقاتها وخبراتها، وتوظيفها بالطرق العلمية الصحيحة، بحيث ترتقي إلى تأهيل خبراء ومدربين ومحاضرين قادرين على تقديم أفضل مستويات التدريب النظري والعملي. وأكد أن الهدف من إقامة مثل هذه الدورات، هو الارتقاء بأداء الكوادر البشرية وتأهيلهم كمحاضرين على أعلى مستوى من التقنية الحديثة، لتمكينهم من تقديم خدمات متميزة، تعكس الصورة المشرفة التي تسعى القيادة العامة لشرطة دبي إلى ترسيخها وتعزيزها لدى الجمهور. وأوضح أن محتوى الدورة تضمن التعريف بمفهوم التدريب وأهميته، ودوره الفعال في تنمية الفرد والمجتمع، والتعرف على نظريات التعلم، وارتباطها الوثيق بالتدريب، والاستخدام الأمثل لنظام تصميم التدريب، والتطبيق السليم لتقييم التدريب، والممارسة المثلى لمهارات إلقاء المحاضرات.