الاتحاد

الاقتصادي

الكويت الوطني أفضل بنك لخدمات الإنترنت في الشرق الأوسط


الكويت- 'الاتحاد': حصل بنك الكويت على تصنيف 'أفضل بنك لخدمات الإنترنت في الشرق الأوسط وأفريقيا لعام 2005 ' و 'أفضل بنك لخدمات الإنترنت المصرفية للشركات في الكويت' للعام الثالث على التوالي· وقد اختارت مجلة 'جلوبال فاينانس'، إحدى أكبر المجلات المتخصصة في قطاع الخدمات المصرفية في العالم، بنك الكويت الوطني ليحتل المرتبة الأولى في مجال الخدمات المصرفية عبر الانترنت من خلال تقييمها السنوي المخصص لأفضل بنوك على الإنترنت في المنطقة بالإضافة إلى العديد من الجوائز التي تؤكد جدارة الوطني كأفضل بنك إلكتروني في الكويت والشرق الأوسط من خلال مبادراته الإلكترونية وخدماته المتطورة لعملائه عبر الإنترنت·
ويخطو بنك الكويت الوطني خطوات كبيرة نحو تقوية وضعه القيادي في القطاع المصرفي والحفاظ على موقعه وذلك من خلال خلق الولاء لدى العملاء وإشباع احتياجاتهم المختلفة باستخدام أقصى التقنيات والتكنولوجيا· وقام البنك في عام 2003 بتطوير خدمة الوطني أون لاين للشركات التي تعد إضافة جديدة في تكنولوجيا الخدمات المصرفية الإلكترونية إذ صممت لتتناسب واحتياجات المؤسسات من خلال توفير كشوفات الحسابات وعدد من الخدمات المصرفية الآمنة الأخرى على الإنترنت·
وقالت شيخة خالد البحر، مدير عام المجموعة المصرفية للشركات في بنك الكويت الوطني: نظراً لاستخدامنا أفضل أنظمة الأمان والسرية في خدمة الوطني أون لاين للشركات، ارتفعت نسبة استخدام هذه الخدمة من قبل كبار عملائنا سواء على المستوى المحلي أو العالمي والذين يستخدمونها في كل وقت ومن أي مكان في العالم لإتمام كافة العمليات المصرفية المتعلقة بحساباتهم·
وأضافت البحر: من أولويات الوطني الاهتمام بتوفير نظام حماية يتمتع بمقاييس أمان عالية لعملاء المجموعة المصرفية للشركات، والالتزام بتطوير نظام الأمان دورياً لتوفير باقة شاملة من الخدمات الآمنة، ونتيجة لمعايير الأمان العالية فان عدد العمليات المصرفية الإلكترونية يزيد شهراً بعد آخر وهذا مؤشر على ارتياح الشركات وثقتهم بالنظام الذي يطبق عدة تطبيقات لبرامج الأمان منها برنامج البنى التحتية PKI و SSL ·
وأشارت البحر إلى أن خدمة الوطني أون لاين للشركات توفر كافة الخدمات التي تحتاجها الشركات وأهمها التلكسات والتحويلات المالية بمختلف أنواعها وكل العمليات المصرفية المتعلقة بالرواتب وإشعاراتها ومع إمكانية الدفع وتحويل المبالغ للشركات الأخرى دون الحاجة للشيكات التي لابد أن تودع في البنوك، والهدف من توفير هذا الكم من المزايا هو إشباع احتياجات النخبة من عملاء البنك وكبار الشركات من مستخدمي هذه الخدمة·

اقرأ أيضا

"فولكسفاجن" تتكبد ملياري دولار كرسوم قضائية بسبب فضيحة العوادم