الإمارات

الاتحاد

حجز مواعيد المأذون الشرعي إلكترونياً بدائرة القضاء في أبوظبي

أبوظبي (الاتحاد)- بدأت دائرة القضاء في أبوظبي العمل بنظام خدمة حجز موعد المأذون الشرعي إلكترونيا، وهي الخدمة المعنية بحجز مواعيد المأذون الشرعي عبر موقع الدائرة على شبكة الانترنت، حيث يمكن للراغب في حجز موعد مع المأذون الشرعي الدخول إلى موقع الدائرة، واختيار قائمة الخدمات، ومن ثم الذهاب إلى كاتب العدل، واختيار خدمة حجز المأذون الشرعي إلكترونيا، وكتابة كافة البيانات المطلوبة، والضغط على إرسال، لتقوم الإدارة المعنية بهذا الأمر، بتحديد موعد المأذون المناسب لك وتأكيده، وإرساله عبر البريد الإلكتروني والهاتف المتحرك. وذلك في اطار حرصها على تقديم خدمات عدلية عالمية الجودة،
وبإطلاق الخدمة الجديدة، لم يعد راغبو الزواج في حاجة للذهاب إلى إدارة الكاتب العدل والتوثيق في دائرة القضاء في أبوظبي لحجز موعد لعقد القران، فمع الخدمة الجديدة التي بدأت دائرة القضاء بتطبيقها، سيأتيك المأذون الشرعي إلى مكان عقد القران في الموعد الذي تم الاتفاق عليه، حاملا معه كمبيوتراً محمولاً متصلاً بشبكة الإنترنت اللاسلكي ليقوم بإدخال بيانات العقد في نظام عقود الزواج الإلكتروني. وفي نهاية الأمر ما على الزوج سوى الحضور إلى الدائرة لاحقاً في الوقت الذي يناسبه لاستلام بطاقة عقد الزواج.
وإلى جانب السهولة وتيسير الإجراءات والمعاملات على الأزواج الجدد، تعمل الخدمة الجديدة على دعم جهود دائرة القضاء الرامية لإنجاز أهدافها الاستراتيجية وذلك عبر سرعة إنجاز المعاملات وإصدار بطاقات عقد الزواج في أسرع وقت وأقل جهد ممكن، كما توفر الخدمة الجديدة للدائرة إحصائيات دقيقة وفورية وتخفف حجم العمل في المقر الرئيسي لها وخصوصاً إدخال بيانات عقود الزواج في قاعدة بيانات النظام.
و كانت الدائرة قد أعلنت منذ فترة عن بدء العمل بوثيقة الزواج الإلكترونية، وهو النظام الذي يتيح تحرير عقد الزواج بما يتضمنه من بيانات إلكترونيا، بحيث يتم إدخال بيانات وثيقة الزواج إلكترونيا في البرنامج الجديد الذي طورته دائرة القضاء في أبوظبي لوثائق الزواج، ويبدأ المأذون في تدوين اسم الزوجين والولي وجنسياتهم والديانة وإثبات الشخصية وتاريخ الميلاد والمهر عاجله وآجله بالإضافة إلى بيانات الشاهدين بدقة وعناية ومطابقة كل البيانات السابقة بالوثائق الرسمية المقدمة ومراجعتها من قبل رئيس القسم بهدف التأكد من صحتها قبل تسجيلها إلكترونيا، ومن ثم طباعتهــا بصـورة شخصية للزوجين.
ومن مزايا نظام وثيقة الزواج الإلكترونية، سهولة الرجوع إلى كافة المعلومات التي تم تدوينها في الوثيقة لحظة توقيع عقد القران في أي وقت باللغتين العربية والانجليزية، ومن ثم طباعة العقد الكترونياً مشتملاً على البيانات المذكورة.

اقرأ أيضا

محمد بن راشد: مسبار الأمل شاهد على قدرة شبابنا