الإثنين 26 سبتمبر 2022 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
أبرز الأخبار
عدد اليوم
عدد اليوم
عربي ودولي

«الجارديان»: «دواعش» أجانب يفرون من الرقة باتجاه الحدود التركية

28 ابريل 2017 00:23
واشنطن (وكالات) أفادت صحيفة «الجارديان» البريطانية نقلاً عن مصادر مطلعة أن الهزائم المتتالية التي مني بها «داعش» خلال الأشهر الأخيرة بالعراق وسوريا، دفعت عدداً من المسلحين الأجانب للتنظيم الإرهابي إلى الفرار نحو الحدود التركية. وقالت الصحيفة إن «عدداً كبيراً من المسلحين الأجانب تخلوا عن القتال في صفوف «داعش» بسوريا خاصة مع تضييق الخناق عليهم في الرقة، وحاولوا الوصول إلى الأراضي التركية، مشيرة إلى 3 حالات على الأقل تم رصدها في الأيام القليلة الماضية. وتحدثت عن إقدام شخصين يحملان الجنسية البريطانية وثالث أميركي، على الفرار من صفوف «داعش» في سوريا، الذي خسر مناطق واسعة كانت تحت سيطرته، وباتت عاصمته الرقة تحت حصار من القوات المدعومة من الولايات المتحدة والتحالف الدولي المناهض للتنظيم المتشدد. ونقلت الصحيفة عن مصادر القول، إن ستيفان أريستيدو، الذي يتحدر من شمال لندن، وزوجته البريطانية، والأميركي كاري كليمان من فلوريدا، استسلموا الأسبوع الماضي لقوات حرس الحدود التركية، وذلك بعد نحو عامين على الانضمام «لداعش» في سوريا. ووفق تقرير الجارديان الذي استند إلى معلومات استخباراتية وأمنية، فإن العشرات أيضاً من المقاتلين الأجانب هربوا من القتال مع «داعش، محاولين العبور إلى الأراضي التركية، حيث تم توقيف بعضهم من قبل حرس الحدود في حين نجح آخرون في التسلل إلى تركيا. وأسوة بأريستيدو وكليمان، انشق عشرات المقاتلين الأجانب عن التنظيم الإرهابي وفروا عبر الحدود، في حين يعمل آخرون على محاولة الاتصال بسفارات بلادهم في المنطقة للعودة إلى ديارهم، حسب ما نقلت «الغارديان» عن مصادر تركية وأوروبية وصفتها بالرسمية.
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©