الاتحاد

الإمارات

غرس 300 شتلة غاف وسدر في محمية المنثورة

الشارقة (الاتحاد) - نظمت هيئة البيئة والمحميات الطبيعية بالشارقة، بالتعاون مع بلدية البطائح ولجنة مبادرات أبناء “ضمير الاتحاد” أمس، حملة تشجير 300 شتلة غاف في محمية المنثورة (محافز)، وذلك ضمن حملة التوعية البيئية الخامسة لمرتادي المناطق البرية في الشارقة وبرنامج لا تترك أثراً.
وشهد فعالية حملة التشجير، التي تأتي ضمن توجيهات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، هنا سيف السويدي رئيس هيئة البيئة والمحميات الطبيعية، وعلي بن سالم بن رشيد رئيس المجلس البلدي في البطايح، وعبيد الطنيجي مدير بلدي البطايح، وسالم الميالة مدير بلدية المدام، وعدد من موظفي دوائر وهيئات الشارقة.
وقالت هنا سيف السويدي خلال الحملة إن الهيئة تسعى من خلال مثل هذه البرامج مواكبة رؤية صاحب السمو حاكم الشارقة، في إعادة التوازن البيئي والحيوي في المناطق البرية وإعادة تأهيلها بيئياً لتصبح موطناً للنباتات والحيوانات البرية.
وأشارت إلى أن حملة تشجير محمية المنثورة (محافز) بزرع شتلات الغاف تعتبر من الحملات المهمة التي تسهم في إعادة التوازن الطبيعي للمنطقة البرية، خصوصاً أن شجرة الغاف من الأشجار التي ارتبطت بتاريخ الإمارات لأهميتها بيئياً، مبينة أهمية هذه الشجرة وفوائدها.

اقرأ أيضا

محمد بن راشد: التجارة رافد رئيس لاقتصاد الإمارات