الاتحاد

الاقتصادي

29,3 مليار درهم إيرادات قطاع الكهرباء والمياه والصرف الصحي بأبوظبي

محطة الطويلة لتوليد الكهرباء في أبوظبي (أرشيفية)

محطة الطويلة لتوليد الكهرباء في أبوظبي (أرشيفية)

هاشم المحمد (أبوظبي)

نمت إيرادات قطاع الكهرباء والمياه والصرف الصحي في إمارة أبوظبي بواقع 19%، لتسجل 29.3 مليار درهم في نهاية العام 2014، بحسب البيانات التي كشف عنها التقرير السنوي الصادر عن مكتب التنظيم والرقابة في إمارة أبوظبي.
وأكد التقرير أن عائدات الكهرباء في إمارة أبوظبي بلغت خلال العام 2014 نحو 17.7 مليار درهم، بزيادة 30% عن العام السابق، معزياً هذه الزيادة بصورة أساسية إلى الزيادة التدريجية من شركات التوزيع في الحد الأقصى المسموح به للإيرادات، فضلاً عن نمو الطلب الكلي بمعدل 7%.
أما عائدات المياه، فقدرها تقرير مكتب التنظيم والرقابة في إمارة أبوظبي خلال العام 2014، بنحو 10.3 مليار درهم، بنمو 6% عن العام السابق، بينما تراجعت عائدات الصرف الصحي بالإمارة إلى 1.2 مليار درهم خلال العام 2014 بنحو 3% عن العام السابق.
وكشف التقرير عن أن إنتاج إمارة أبوظبي من الكهرباء بلغ معدله خلال العام 2014 نحو 70.847 جيجاوات في الساعة، بزيادة 8.2% عن العام السابق، فيما تجاوز إنتاج الإمارة من مياه الشرب نحو 273.960 مليون جالون بزيادة 5.2% عن العام السابق.
وقال معالي ناصر أحمد خليفة السويدي رئيس هيئة الطاقة في أبوظبي، رئيس مجلس إدارة مكتب التنظيم والرقابة «شهد هذا العام حدثاً مهماً إذ قام قطاع الكهرباء والمياه بإعادة هيكلة تعرفة القطاع للمرة الأولى منذ 20 عاماً، وتعزز التعرفة الجديدة للمياه والكهرباء رسالتنا الرامية إلى الحفاظ على مستقبل إمارة أبوظبي خاصة ومستقبل دولة الإمارات العربية المتحدة».
وأكد معاليه أن إمارة أبوظبي لا تدخر جهداً في مواصلة تخطيطها للجيل القادم من المشروعات، حيث يعكف المكتب مع شركائه في القطاع بدأب لدعم البنية التحتية للوصول بالقطاع إلى مستوي عالمي يلبي متطلبات عملائه.
أما الطلب على الكهرباء في إمارة أبوظبي، فقد بلغ 12.093 ميجاوات في أوقات الذروة لكل ساعة، فيما بلغت إمدادات المياه بالإمارة 793 جالون يومياً في وقت ذروة النقل، بينما استقبلت محطات معالجة مياه الصرف الصحي بالإمارة نحو 194 مليون جالون يومياً في المتوسط، بحسب تقرير مكتب التنظيم والرقابة.
وفيما يتعلق بعدد عملاء القطاع بنهاية العام 2014، فأكد التقرير أن عملاء الكهرباء في إمارة أبوظبي بلغ عددهم 472.992 مشتركاً بزيادة 3.5% عن العام السابق، فيما وصل عدد عملاء المياه بالإمارة نحو 367.752 مشتركاً، بزيادة 8.4%، بينما قدر عدد عملاء قطاع مياه الصرف الصحي بالإمارة 355.565 مشتركاً.
من جانبه، علق سيف سعيد القبيسي مدير عام مكتب التنظيم الرقابة في إمارة أبوظبي على صدور التقرير قائلاً «كان العام 2014 دليلاً على النمو السريع الذي يشهده المكتب والقطاعات التي يتولى تنظيمها والإشراف عليها، حيث زاد إنتاج الكهرباء بمعدل 8%، وارتفع معدل إنتاج المياه بنسبة 5%، في حين سجل الطلب على خدمات الصرف الصحي زيادة بنسبة 7% مقارنة بعام 2013».
وأضاف أن النمو الذي يشهده القطاع يتفق مع تطلعات ضمان قدرة القطاع على الوفاء بمعدلات الطلب المتزايدة في المستقبل، وذلك في إطار سعي الإمارة لتحقيق رؤيتها للعام 2030، مؤكداً أن مكتب التنظيم والرقابة قام خلال العام 2014 أداة جديدة لقياس الامتثال كأحد مهامه التي يضطلع بها، حيث يطلق على هذه الأداة «إشعار تحسين».
وقال إن المكتب أصدر 15 إشعار تحسين للقطاع والتي تقوم بطلب تحسينات محددة تهدف إلى ضمان تحسين الامتثال بالتراخيص، فضلاً عن قيام المكتب بإجراء دراسات في عدد من المجالات التي تستهدف صياغة اللوائح وتحسين مجالات خدمة العملاء والحماية وزيادة كفاءة استخدام الموارد في إمارة أبوظبي.

اقرأ أيضا

«الاتحاد للطيران» و«السعودية» تطلقان 12 خطاً جديداً