الأربعاء 25 مايو 2022
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم
الحلم المفقود
13 أغسطس 2005

هناك على مدخل المدينة العتيقة، بين أرصفة الطرقات، بين أزقة النوافذ الخشبية، على عتبة الأبواب، على جسور الأمل، في باحات الورود، على ضفاف الأنهار، على شواطئ الخلجان، على بحيرة الطيور المهاجرة التي تبحث عن الحياة، على موانئ حنين الذكريات، في محطات الانتظار، في أكواخ الريف الدافئة، في غابات الزيتون، دفنت هناك شوقاً ثميناً الى الأبد، تركته بعدد زخات المطر، تركت باقة ورد· تركت عيونا حائرة، تركت قلوباً بائسة، تركت بحراً لن أكتشف أعماقه أبداً، تركت جزيرة مليئة بالمفاجآت الجميلة، قد عشت فيها زمن الطفولة، تركت حصاناً كان ينقلني الى عالم الأحلام، تركت ظمئي الذي كان يرويني من عبق الزهور، فقدت حلماً قد وعدت نفسي في تحقيقه، وتركت مركباً عائماً يفيض بأمنيات الطفولة، في كل فجر أترقب على شواطئ جزيرتي، أنتظر مركباً يحملني الى مملكتي المفقودة، كل حلم قد أراه في منامي أفتش فيه عن البوابة العتيقة، وأسأل كل من أراه في حلمي عن ضالتي، أين براعم الطفولة؟ وسألت القمر ليخبرني بما يعرفه؟ ولكنه أشار الى النجوم البعيدة ليقطع الأمل الوحيد·
دهام علي
المصدر: 0
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©