الاتحاد

الاقتصادي

روسيا: مستوى التزامنا باتفاق النفط العالمي 93.4 % في مارس

 عاملان في حقل نفطي تابع لشركة روسنفت الروسية للنفط (أرشيفية)

عاملان في حقل نفطي تابع لشركة روسنفت الروسية للنفط (أرشيفية)

موسكو (وكالات)

قال وزير الطاقة الروسي ألكسندر نوفاك، أمس: «إن مستوى التزام بلاده باتفاق خفض الإمدادات العالمي بلغ 93.4% في مارس». وأضاف أن روسيا ملتزمة تماما بالوصول إلى توازن في سوق النفط العالمية، بينما أوضح أن تذبذب إنتاج بلاده من النفط والغاز في مارس سببه موسمي يتعلق بالسوق المحلية وزيادة الطلب على الغاز.
وكانت بيانات وزارة الطاقة الروسية قد أظهرت أمس ارتفاع إنتاج البلاد من النفط قليلا في مارس إلى أعلى مستوى في 11 شهراً عند 10.97 مليون برميل يومياً، متجاوزاً بذلك الحصة التي يوجبها اتفاق تقييد الإمدادات. ووفقاً لبيانات وزارة الطاقة، فإن «روسنفت» أكبر شركة نفط روسية و«لوك أويل» التي تحتل المرتبة الثانية بعدها زادتا إنتاجهما بنسبة 0.1% الشهر الماضي مقارنة مع فبراير.
وهذه هي أول زيادة في الإنتاج الروسي منذ ديسمبر، وأعلى مستوى في الإنتاج منذ ضخ 11 مليون برميل يومياً في أبريل 2017.
وارتفع إنتاج مارس من 10.95 مليون برميل يومياً في فبراير. وبالطن، بلغ إجمالي حجم الإنتاج 46.39 مليون طن مقارنة مع 41.836 مليون طن في فبراير.
وبلغ حجم صادرات النفط الروسية عبر خطوط الأنابيب في مارس 4.163 مليون برميل يومياً، بارتفاع طفيف عن 4.162 مليون برميل يومياً في فبراير.
وتعهدت موسكو بخفض إنتاجها بمقدار 300 ألف برميل يومياً من مستوى 11.247 مليون برميل يومياً الذي يستند إلى إنتاجها في أكتوبر 2016، وذلك في اتفاق مع منظمة البلدان المصدرة للبترول «أوبك» بقيادة السعودية. ويستمر الاتفاق الحالي حتى نهاية عام 2018.
ويجري تداول النفط حالياً دون مستوى 70 دولاراً للبرميل بقليل.
على الصعيد نفسه، ارتفعت أسعار النفط أمس بدعم من تراجع أنشطة الحفر في الولايات المتحدة والتوقعات بأن واشنطن قد تفرض عقوبات على إيران من جديد. وبلغت أسعار خام غرب تكساس الوسيط الأميركي 65.20 دولار للبرميل بحلول الساعة 0657 بتوقيت جرينتش بارتفاع قدره 26 سنتاً، أو ما يعادل 0.4%، مقارنة مع سعر التسوية السابقة.
وسجلت العقود الآجلة لخام القياس العالمي مزيج برنت 69.78 دولار للبرميل بارتفاع قدره 44 سنتاً، أو ما يعادل 0.6%.

اقرأ أيضا

صعود الدولار يدفع الذهب إلى أدنى مستوى في 4 أشهر