الاتحاد

عربي ودولي

شارون: خرجنا من غزة لأننا لم نعد نحتمل الثمن


رام الله - تغريد سعادة والوكالات:
أكد رئيس الوزراء الاسرائيلي ارييل شارون ان اسرائيل 'خرجت' من غزة، لانها أرادت ان توقف 'الثمن غير المحتمل الذي تدفعه هناك' كما أكد أن خارطة الدولة اليهودية الاستيطانية لا تشمل قطاع غزة· وأضاف 'لقد استغرق اقناع الاميركيين بموقفي سنوات طويلة'· وقد توصلت الى اتفاق مع الاميركيين لانني افضل التوصل الى اتفاق مع الاميركيين على اتفاق مع العرب'·
واعترف شارون في تصريحات نشرتها صحيفة 'يديعوت احرونوت' امس بان الانسحاب من قطاع غزة جاء نتيجة عمليات المقاومة الفلسطينية ضد الجيش الاسرائيلي والمستوطنين· وقال شارون 'كان واضحا لي منذ البداية ان العملية (الانسحاب من قطاع غزة) لن تمر بسهولة لكن التواجد في غزة وكل ما يتعلق بذلك والثمن الذي ندفعه كان يجب أن ينتهي'·
وتابع 'كان لدينا حلم لكن على مدار 37 سنة خلت حدثت امور كثيرة وحقق المستوطنون انجازات كثيرة وكانوا يقودون الاستيطان والامن·لولاهم لما كنا اليوم في الخليل وغوش عتصيون ومعاليه ادوميم وبناتها (من المستوطنات) واريئيل وبناتها وعيلي وشيلو وبيت ايل (جميعها مستوطنات في الضفة الغربية)'·
وفي رده على سؤال 'ماذا عن غور الاردن؟' قال شارون 'أضيفوه الى القائمة واضيفوا ايضا سلسلة الجبال (في الضفة الغربية) المشرفة على السهل الساحلي ومطار اللد· الكتل الاستيطانية ستبقى' تحت السيطرة الاسرائيلية·
واضاف 'لم أجب أبدا على سؤال حول حدود الكتل الاستيطانية· 'ليس لانني لا اعرف الخارطة'·
وبعد ان عدد شارون المستوطنات التي ينوي ضمها الى اسرائيل وتلتهم مساحات واسعة من الضفة الغربية خلص الى القول انه ليس كل المستوطنات ستبقى تحت السيطرة الاسرائيلية مضيفا ان 'هذه مسألة سيتم طرحها في المرحلة الاخيرة من المفاوضات مع الفلسطينيين'· وقال شارون انه غير نادم على تبني خطة الانفصال وانه كان سيعتمدها حتى ولو علم مسبقا بمدى المعارضة لها·
واضاف انه لا ينوي طلب المعذرة من المستوطنين الذين سيتم اجلاؤهم ضمن خطة الانفصال بل انه يأخذ 'آلامهم بعين الاعتبار'· وقال ان 'خطة الانفصال تولدت لانه لم يكن هناك شريك في الطرف الفلسطيني' وان الفرصة للتحاور مع الفلسطينيين كانت سانحة بعد رحيل رئيس السلطة الفلسطينية السابق ياسر عرفات·
واضاف انه كان من الواضح له انه لن يتم القبول بالخطة بسهولة، مؤكدا ان 'الوجود' الاسرائيلي في غزة وما ينطوي عليه من ثمن تدفعه اسرائيل يجب ان ينتهي·
وهاجم شارون معارضيه في 'الليكود' واتهم رئيس الكنيست رؤوبين ريفلين بانه 'كذب' عندما قال ان شارون سيقسم القدس· لكن الهجوم الاساسي وجهه شارون نحو نتنياهو وقال ان 'لا حدود للافتراء والخداع· وقال 'ويدعي نتنياهو الان انه لم يمنح شيئا للفلسطينيين في اتفاق واي (في اكتوبر 1998) رغم انهم حصلوا على 13% (من اراضي الضفة الغربية) من دون ان يعطوا شيئا في المقابل'·
واضاف شارون 'لا اريد الانشغال بنتنياهو طوال الوقت فهذا ليس امرا مهما· 'انني اذكر لقاء نتنياهو مع (الرئيس الفلسطيني الراحل ياسر) عرفات عند حاجز 'ايرز' والمصافحة الدافئة والودية بينهما'· واضاف 'انا لم اصافح عرفات ابدا'·

اقرأ أيضا

الاحتلال يعتقل 10 فلسطينيين من الضفة وإضراب أسرى "عسقلان"