الاتحاد

الإمارات

«الكشاف المسلم» يشيد بدعم حاكم الشارقة للحركة الكشفية عالمياً وعربياً

الشارقة (وام) - وجه الدكتور زهير الغنيم، الأمين العام للاتحاد العالمي للكشاف المسلم، الشكر لصاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة رئيس ومؤسس جامعة الشارقة، لاهتمامه بالحركة الكشفية على جميع المستويات عربياً وعالمياً، ورعايته الدائمة للمراحل الكشفية، وتمنى له الصحة والعافية وطول العمر.
جاء ذلك خلال لقاء الغنيم مع الدكتور عبد الله المنيزل عميد شؤون الطلبة والمشرف العام على عشائر جوالة جامعة الشارقة، والدكتور أحمد العموش عميد كلية العلوم الإنسانية، والقائد هشام عبد الحليم مسؤول الأنشطة الطلابية قائد عشائر جوالة الجامعة وطلاب الجوالة.
وأعرب الغنيم عن شكره لعشائر جوالة جامعة الشارقة لمشاركتهم خلال السنوات الماضية في الخدمة العامة والعمل التطوعي، خاصة المخيم الدولي الكشفي للتعرف إلى الحضارات وتبادل الثقافات في مدينه الجبيل الصناعية 2006 بالمملكة العربية السعودية، ولقاء التضامن الكشفي الإسلامي العالمي الثالث للجوالة بمكة المكرمة عام 2007م، والمخيم الكشفي العالمي 21 بالمملكة المتحدة عام 2007، وفي الجامبوري الكشفي العالمي الثاني والعشرين بالسويد 2011، حيث قدموا نموذجا يشرف دولة الإمارات العربية المتحدة، ويحتذى به لجميع الكشافين على مستوى العالم.
ودعا جوالة جامعة الشارقة للمشاركة الجادة الهادفة في جميع الفعاليات والبرامج المقبلة التي ينظمها الاتحاد العالمي للكشاف المسلم، والتي تعود على شباب الأمة العربية بالنفع والتعلم والممارسة وبث روح وقيم التسامع والسلام بين جميع شباب العالم أجمع.
من جانبه قال الدكتورعبد الله المنيزل، المشرف العام على عشائر جوالة جامعة الشارقة، إن من ضمن أهداف الجامعة التواصل الفعال مع المجتمعات الخارجية، وإكساب الطلاب المعارف والخبرات عن طريق الممارسة الصحيحة، بالتعاون مع القيادات الواعية، معرباً عن سعادته بأن تأتي الأشادة بطلاب جامعة الشارقة من خارج دولة الإمارات.
وقــدم الدكتور عبدالله المنيــزل، عميد شؤون الطلبة، الدرع التذكارية لعشائر جوالة الجامعة، للدكتور زهير الغنيم، تقديراً وعرفاناً للدور الذي يقوم به الاتحاد العالمي للكشاف المسلم في خدمه شباب الأمة.

اقرأ أيضا

محمد بن راشد يبحث مع السيسي العلاقات الثنائية وأوضاع المنطقة