الاتحاد

الرياضي

جونيور: أسعى لإحداث التوازن واستثمار نقاط قوة الجزيرة

محمد سيد أحمد (أبوظبي) ـ رغم أن مهمته رسمياً بدأت قبل يومين فقط، قاد فريقه فيها خلال حصتين تدريبيتين، إلا أن البرازيلي كايو جونيور المدير الفني الجديد للجزيرة بدأ واثقاً من قدراته، وقبل ذلك أكثر ثقة من قدرات الفريق، حيث ظل في اجتماعات متواصلة قبل وبعد مؤتمره الصحفي للحديث عن تحضيرات “الفورمولا” لمواجهة اليوم عقب أول تدريب له أمس الأول، بغرض جمع كل كبيرة وصغيرة عن الفريق.
وقال كايو: سعيد جداً بأداء اللاعبين في أول تدريب، ولدي ثقة كبيرة في الفريق كمجموعة، وأتمنى أن نوفق في أول مباراة تحت قيادتي، ونحقق ما نرجوه منها بالأداء المتوازن والجماعي بين جميع خطوط اللعب، وأن نستثمر أهم نقاط القوة في الجزيرة، وهي القدرة الكبيرة على الاستحواذ على الكرة والتمرير السليم للزميل.
وأضاف: لقد شاهدت مباريات كثيرة للجزيرة وسوف أعطي الثقة للاعبين، بينما أقوم بتغيير تمركز بعضهم كما أن هناك بعض التغييرات القليلة في العناصر، حيث لاحظت أن الفريق لعب بثلاثة مدافعين في المباراة الأخيرة وهذا لن يحدث أمام الشباب. وقال كايو جونيور “شاهدت مباراة الغرافة الأخيرة، و3 مباريات أخرى للشباب الذي يعتبر أن مركز خطورته في مواطنه سياو والتشيلي فيلانويفا، بالإضافة للمنظومة الدفاعية الجيدة، حيث لا يستقبل أهدافاً كثيرة في المباريات، وسوف أضع الاستراتيجية المناسبة التي تجعل الجزيرة يتعامل بكفاءة مع هذه الجوانب الإيجابية لدى المنافس وفي الوقت نفسه يعزز الايجابيات في الجزيرة، وأنا أحترم المنافس وتربطني علاقة صداقة بمدربه بوناميجو، لكن سوف أكون مهتماً أكثر بفريقي وكيفية تحقيق المطلوب في المباراة.
وعن سيناريو اللقاء توقع كايو أن يكون الحذر حاضراً في الجزء الأول منها، لأن مباريات الكؤوس دائماً ما يصاحبها قلق، وتكون مغلقة لكن مع مرور الوقت فيها سيكون الأداء مفتوحاً، وقال سنكون حذرين ليس في هذه المباراة فقط، بل في كل المباريات المتبقية في الموسم، خلال كل المسابقات التي يشارك فيها الجزيرة، وسيكون لمدرب اللياقة سلوفان دور كبير في تحضير اللاعبين للفترة المقبلة، أما في مباراة الشباب فأنا أملك فكرة واضحة وهناك حل مناسب لتعويض غياب دياكيه صاحب القدرات والإمكانات الكبيرة التي نفتقدها في المباراة.
وعن قصر الفترة الفاصلة بين مواجهة اليوم ولقاء ناساف الأخير، بالإضافة لاختلاف الطقس قال: لن تكون هناك مشكلة في هذا الجانب وعملنا على استشفاء اللاعبين، وبالنسبة للطقس، فمن الجيد أن درجة الحرارة منخفضة هذه الايام ولا أعتقد أن هناك تأثيراً كبيراً لذلك. ويفقد الجزيرة لاعبي المنتخب الأولمبي خالد عيسى وخميس اسماعيل وعلي مبخوت ووليد اليماحي، بجانب دياكيه الموقوف بالطرد في لقاء الوصل بالجولة الأخيرة في مرحلة المجموعات في بطولة كأس اتصالات. وتسود أجواء الفريق روح معنوية عالية بعد تغيير الإدارة الفنية ولا يتوقع أن تحدث تغييرات كبيرة على التشكيلة التي واجهت ناساف باستثناء غياب دياكيه.

اقرأ أيضا

النصر وبني ياس.. «عاطفة ووصافة»!