الاتحاد

الرياضي

نجران يوقف انطلاقة الشباب

الشباب يتأرجح في الدوري السعودي

الشباب يتأرجح في الدوري السعودي

عرقل نجران مطاردة الشباب للمتصدر بعد أن تعادل معه بهدفين في اللقاء الذي جمعهما على استاد الملك فهد الدولي في الجولة السادسة عشرة من الدوري السعودي الممتاز لكرة القدم ، وكان الشوط الأول قد انتهى بالتعادل 1/1 سجل لنجران ويلسون في الدقيقة (27) فيما جاء هدف الشباب عن طريق ضربة جزاء في الدقيقة (45)،وفي الشوط الثاني سجل ويلسون في الدقيقة (81) فيما جاء التعادل بواسطة ناصر الشمراني في الدقيقة (83)·
بحث الشباب منذ انطلاقة الشوط الأول عن هدف مبكر وبسط لاعبو الوسط سيطرتهم على اللقاء الا ان ما كان ينقص الفريق النهاية السليمة رغم تحركات ناصر الشمراني ومارتنيز إلا ان تراجع لاعبي نجران لمنطقتهم واعتمادهم على الهجمات المرتدة سبب إرباكا كبيرا لدفاع الشباب·
وفي ظل اعتماد نجران على الكرات المرتدة حصل الحسن اليامي على ركلة جزاء بعد تعرضه للدفع من قبل فيصل العبيلي ينفذها الحسن اليامي ويتمكن الحارس سعيد الحربي من صدها ليعيدها حكم اللقاء لتقدم الحارس سعيد الحربي ويعود الحسن اليامي لتنفيذها مرة أخرى ليتمكن سعيد الحربي من صدها للمرة الثانية ليواصل الشباب امتلاكه الكرة في وسط الملعب واللعب على الأطراف مستغلا مساندة حسن معاذ وزيد المولد الا أن لاعبي نجران كانوا متراجعين بشكل كبير·
استطاع الحسن اليامي خطف كرة في وسط الملعب ومررها بشكل سريع خلف المدافعين للمحترف ويلسن الذي تقدم بالكرة داخل منطقة الجزاء وسدد بقوة على يمين الحارس سعيد الحربي مسجلا هدف نجران الأول في الدقيقة (27)·
واصل الشباب ضغطه بعد هذا الهدف ووقف الحارس جابر العامري للعديد من الهجمات والضربات الركنية التي وصلت الى 14 ضربة لم يستفد منها الشباب رغم المساندة المستمرة من أحمد وعبده عطيف للمهاجمين وتسديدات من كماتشو لم تثمر عن شيء·
قاد ناصر الشمراني وبمجهود فردي هجمة من الجهة اليسرى للشباب تخطى من خلالها عبدالله حيدر ليدخل منطقة جزاء نجران ليحاول تجاوز معتز عليا مدافع نجران والذي لمس الكرة بيده يحتسب الحكم ضربة جزاء ينفذها ناصر الشمراني على يسار جابر العامري مسجلا الهدف الاول في الدقيقة (45) يعلن بعدها الحكم نهاية الشوط الاول بالتعادل الايجابي بين الفريقين·
واصل الشباب ضغطه المكثف على مرمى نجران وأشرك هكتور المهاجم ناجي مجرشي لزيادة هذا الضغط وركز الشباب على اللعب على الأطراف ولعب الكرات العرضية بعد التكتل أمام مرمى نجران من المدافعين وكاد كماتشو يسجل الهدف الثاني عندما واجه الحارس جابر العامري الذي استطاع إنقاذ الموقف في الدقيقة (13) وكرة أخرى من بدر الحقباني الى ناجي مجرشي المواجه للمرمى يلعبها بقوة الا ان القائم وقف لها بالمرصاد في الدقيقة (26) ليواصل الشباب أفضليته في وسط الملعب فيما اكتفى نجران بالهجمة المرتدة التي أرهقت الحسن اليامي ولم يعد يقوم بها بالشكل المطلوب·
وبينما كان الجميع ينتظرون هدفا للشباب في ظل الضغط الشبابي يعيد زيد المولد كرة للحارس سعيد الحربي الذي حاول محاورة المحترف ويلسون فيخطفها الأخير من الحربي ويضعها في المرمى مسجلا هدف نجران الثاني في الدقيقة (36)·
ومن كرة عرضية لكماتشو داخل منطقة جزاء نجران تجد زيد المولد الذي جهزها لناصر الشمراني يضعها بقوة في حلق المرمى مسجلا الهدف الثاني للشباب في الدقيقة (38) ، ويواصل الشباب شن الهجمات على مرمى نجران الذي تألق حارسه ومدافعوه في إبعاد الكرات عن منطقتهم حتى اعلن حكم المباراة عبدالله القحطاني نهاية اللقاء بالتعادل بهدفين لكل منهما·
فوز الأهلي
وفي مباراة أخرى قفز الأهلي للمركز الخامس في سلم الترتيب العام عقب فوزه المستحق على ضيفه الوطني بثلاثة أهداف مقابل هدفين ورفع الأهلي رصيده إلى 22 نقطة بينما تجمد رصيد الوطني عند النقطة 18 في المركز التاسع ·
سجل أهداف الأهلي محترفه البرازيلي انطونيو كايو سوزا في الدقيقة (12) وأحمد درويش في الدقيقة (64) ومالك معاذ في الدقيقة (79) بينما سجل هدفي الوطني موسى سنيد من ركلة جزاء في الدقيقة (76) والبديل فؤاد سنيد في الدقيقة (77) ·
سيطر الأهلي على مجريات الشوط الأول وأهدر العديد من الفرص السهلة في حين دانت الأفضلية خلال الشوط الثاني للوطني وكاد يخطف التعادل لولا براعة مالك معاذ الذي منح فريقه النقاط الثلاث ·
وأظهر الأهلي نواياه الهجومية منذ انطلاقة الشوط الأول وهدد مرمى الوطني مبكراً بواسطة مهاجمه البرازيلي فال بيانو الذي انفرد بالمرمى وصوب كرة قوية طار لها سلطان البلوي وحولها للركنية (10) وبعد دقيقتين منح مواطنه انطونيو كايو سوزا فريقه الأفضلية بعد أن صوب كرة قوية من على مشارف منطقة الجزاء استقرت على يمين سلطان البلوي مسجلاً أول أهداف المباراة (12) وحرم القائم الأيمن فال بيانو من هدف محقق عندما تصدى لكرته التي نفذها من ركلة حرة مباشرة قبل أن يشتتها الدفاع عن منطقة الخطر (14) ·
وبعد أن شعر لاعبو الوطني بالخطر بدأوا في مبادلة مضيفهم الهجمات وكاد المدافع طارق المولد يعدل النتيجة لولا يقظة ياسر المسيليم الذي كان حاضراً وأمسك الكرة ببراعة ( 23 ) وفي الدقائق المتبقية من زمن هذا الشوط انحصر اللعب في وسط الملعب ولم تكن هناك هجمات خطرة على المرميين حتى أعلن الحكم عن نهايته بتقدم الأهلي بهدف دون رد ·
ومع انطلاقة الشوط الثاني تحسن أداء الوطني وسيطر على منطقة المناورة بحثاً عن التعادل ولكن الأهلي كاد يعزز تقدمه بواسطة تيسير الجاسم الذي واجه المرمى ولعب الكرة بجوار القائم الايمن (62) قبل أن يضيف أحمد درويش الهدف الثاني لفريقه إثر هجمة منسقة قادها كايو ولعبها الأول أرضية زاحفة على يسار سلطان البلوي (64) ، ومن هجمة للوطني تحصل عيسى أبو قدعة على ركلة جزاء نفذها موسى سنيد الحربي بنجاح على يسار ياسر المسيليم (76) وبعد دقيقة واحدة أدرك اللاعب البديل فؤاد سنيد الحربي هدف التعادل بعد تلقيه كرة عرضية من حمد أبو ربع لم يتوان في إيداعها المرمى على يسار ياسر المسيليم (77) ولكن الدولي مالك معاذ أعاد فريقه للتقدم من جديد بعد كرة انطلق بها على الطرف الأيمن ولعبها قوية خادعة للحارس سلطان البلوي (79) وقبل نهاية المباراة بثلاث دقائق أضاع البديل وليد الجيزاني هدفاً لا يضيع بعد أن لعب الكرة بجانب القائم رغم مواجهته للمرمى (87) ·
وفي ثالث المواجهات وضع فريق الاتفاق جاره القادسية في موقف صعب للغاية عندما فاز عليه 2/صفر بملعب الراكة بإمضاء صالح بشير (6) والبرنس تاجو (72) ورفع الاتفاق رصيده الى (21) نقطة وتجمد رصيد القادسية عند (5) نقاط في المركز الأخير وأصبح قريبا جدا من الهبوط لدوري الدرجة الأولى·· لا سيما بعد تعادل نجران مع الشباب·
من جهته قال عبدالعزيز الدوسري رئيس نادي الاتفاق إن فريقه استحق الفوزعلى القادسية بالمستوى والنتيجة مشيرا إلى ان الثنائية التي حققها فريقه في مرمى القادسية ستعزز موقفه في المنافسة على الوصول الى المراكز المتقدمة في ترتيب الدوري ·

اقرأ أيضا

"العميد" يرتقي على أجنحة "الصقور"