الاتحاد

الرئيسية

السعودية تؤكد أول حالة وفاة بانفلونزا الخنازير

طلاب مدرسة بجزيرة جاوا الاندونيسية، يفترشون الأرض في مستشفى تم نقلهم إليه للاشتباه في إصابة 25 منهم بانفلونزا الخنازير أمس

طلاب مدرسة بجزيرة جاوا الاندونيسية، يفترشون الأرض في مستشفى تم نقلهم إليه للاشتباه في إصابة 25 منهم بانفلونزا الخنازير أمس

أعلنت السعودية التي تستعد لاستضافة مئات الآلاف من الحجاج في وقت لاحق العام الحالي، عن أول وفاة بفيروس انفلونزا الخنازير المعروف اختصارا بـإيه (إتش1 إن1) أمس. فيما أكدت تل أبيب أول حالة وفاة في إسرائيل جراء الفيروس نفسه، وسجلت ماليزيا أمس ثاني حالة وفاة بمرض انفلونزا الخنازير، وهي لرجل يبلغ من العمر 46 عاما.

وأعلنت وزارة الصحة السعودية أن المتوفى رجل في الثلاثين من عمره وانه لقي حتفه السبت الماضي بعد نقله لأحد المستشفيات الخاصة في الدمام بالمنطقة الشرقية. وكانت الوزارة أعلنت الأسبوع الماضي عن نحو 300 إصابة بالإنفلونزا الجديدة مما أثار المخاوف من تفشي الوباء خلال موسم الحج الذي يبدأ نهاية سبتمبر المقبل. وأوضح بيان للوزارة أن الفحوصات أظهرت أن الضحية كان مصابا بفيروس ايه (اتش1ان1).

وأضاف البيان الذي نقلته وكالة الأنباء السعودية «أن المريض كان يشتكي من ارتفاع في درجة الحرارة وسعال ووجع في الحلق وضيق في التنفس ويعاني من السمنة، وأعطي علاج تاميفلو المضاد لانفلونزا الخنازير ولكن حالته الصحية استمرت بالتدهور للأسوأ حتى توفي». وأشارت الوزارة إلى «أن التقصي الوبائي للمريض بين أنه كان مخالطا لحالة مصابة بفيروس انفلونزا الخنازير». وكان وزير الصحة السعودي عبد الله الربيعة حث كبار السن والمرضى وغير القادرين، على تأجيل الحج فيما تحاول المملكة الحيلولة دون حدوث تفش واسع النطاق لانفلونزا ايه(اتش1 ان1). كما اتفق وزراء الصحة العرب هذا الشهر على منع من تزيد أعمارهم على 65 عاما ومن هم دون الثانية عشرة والمصابين بأمراض مزمنة، من أداء الحج هذا العام نظرا للمخاوف من انتشار المرض. وبلغ عدد الحجاج العام الماضي قرابة 3 ملايين. والشهر الماضي أعلنت تونس عن وقف رحلات العمرة. من جانب آخر نقلته الإذاعة الإسرائيلية عن بيان لوزارة الصحة في تل أبيب انه «يستدل من نتائج تشريح جثة المدعو شمعون عزران (35 عاما) والذي توفي في مستشفى يوسفتال بمدينة ايلات قبل يومين، أن سبب وفاته يعود إلى مضاعفات نتيجة إصابته بمرض إنفلونزا الخنازير». وهذه أول حالة وفاة تسجل في إسرائيل بسبب هذا المرض علما بأنها سجلت حتى الآن نحو 1500 إصابة بانفلونزا الخنازير ووصفت حالة 6 مرضى بـ«الخطيرة. في كوالالمبور، ذكرت وكالة الأنباء الماليزية الرسمية أن مواطنا تأكدت إصابته بالفيروس في 16 يوليو الحالي، توفي أمس الأول بأحد مستشفيات وسط البلاد وهي ثاني وفاة تسجلها البلاد. وقال مدير إدارة الصحة محمد إسماعيل ميريسان، إن الضحية كان يعمل في بلجيكا وعاد إلى ماليزيا مطلع يوليو الحالي في عطلة سنوية. وكانت وزارة الصحة الكويتية أعلنت مساء أمس الأول عن تسجيل 21 إصابة جديدة بانفلونزا الخنازير لقادمين من أداء العمرة في السعودية ومن مصر وسنغافورة ليصل عدد الحالات المسجلة في البلاد إلى 94 إصابة. وقال المتحدث الرسمي باسم الوزارة يوسف النصف لوكالة الأنباء الكويتية، إن الفحوصات المخبرية أكدت إصابة الحالات الجديدة بفيروس ايه (اتش1 إن1) وسيتلقون العلاج اللازم في مستشفى الأمراض السارية مشيرا إلى أن حالتهم مطمئنة. في حين أعلنت وزارة الصحة الأردنية ارتفاع عدد الإصابات المسجلة بانفلونزا الخنازير في المملكة، إلى 72 بعد تسجيل 13 إصابة جديدة أمس الأول. وأعلن وزير الصحة الأردني نايف الفايز تسجيل «19 إصابة بانفلونزا الخنازير لشباب أردنيين تراوحت أعمارهم بين 16 و17 عاما مشاركين في مخيم شبابي في منطقة عجلون شمال عمان». وأشار إلى أن «الطواقم الطبية باشرت بإجراء رصد وبائي للتعرف على مصدر العدوى نظرا لوجود مشاركين في المخيم من خارج المملكة». من ناحيتها، أعلنت وزارة الصحة الإيرانية تسجيل 7 إصابات جديدة بانفلونزا الخنازير في البلاد ليرتفع عدد المصابين بالفيروس إلى 23 حالة. وأكدت وزارة الصحة المغربية تسجيل 6 اصابات جديدة ليرتفع الحدد الى 46 حالة عدوى. وذكرت وكالة «مهر» الإيرانية للأنباء أن جميع الحالات الجديدة المصابة بانفلونزا الخنازير، هم من العائدين من السعودية بعد أدائهم العمرة، وتضم الحالات السبع الجديدة 6 من الشباب، ويافعا واحدا. وبالتوازي، أكدت الجزائر الليلة قبل الماضية، تسجيل إصابة جديدة بانفلونزا الخنازير هي الخامسة عشرة منذ انتشار الفيروس بالبلاد. وقال بيان لوزارة الصحة الجزائرية إن الإصابة الجديدة هي لطفلة تبلغ 9 سنوات قدمت من لندن لتقضي عطلتها بمدينة تسمسيلت غرب العاصمة الجزائرية. وفي مصر، عزلت سلطات الحجر الصحي بمطار القاهرة الدولي أمس 6 ركاب للاشتباه في إصابتهم بانفلونزا الخنازير بعد اكتشاف ارتفاع حرارتهم عند فحص 17 ألف راكب لدى وصولهم من الخارج. وذكر الدكتور حسن شعبان مدير الحجر الصحي أنه «تم عزل راكبين لبنانيين وراكب ليبي لدى وصولهم على الطائرة الليبية القادمة من طرابلس كما تم عزل طفل بريطاني من أصل مصري ووالدته المصرية لدى وصولهما على الطائرة المصرية القادمة من لندن بينما تم عزل راكبة مكسيكية عمرها 27 عاما لدى وصولها على الطائرة الهولندية القادمة من أمستردام وتم نقل الجميع إلى مستشفى الحميات بالعباسية لإجراء التحاليل اللازمة للتأكد من عدم إصابتهم بانفلونزا الخنازير». الى ذلك أكدت منظمة الصحة العالمية رصد أول اصابة بانفلونزا الخنازير في كوسوفو مبينة ان المريض رجل كوسوفي يعمل بشكل مؤقت في المملكة المتحدة وقد عاد الى بلاده قبل ايام قليلة.

اقرأ أيضا

محمد بن زايد يجري زيارة دولة إلى الصين الأسبوع المقبل