الخميس 19 مايو 2022
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم
عربي ودولي
النائب الجديد كير قائد عسكري محنك وسياسي مبتدئ
12 أغسطس 2005


الخرطوم -اف ب : سلفا كير الذي أدى اليمين الدستورية امس نائبا أول للرئيس السوداني بعد الوفاة المأسوية لجون قرنق، قائد عسكري محنك لكنه سياسي مبتدئ·
وتقع على عاتق هذا المقاتل آخر مؤسس لا يزال على قيد الحياة لحركة التمرد الجنوبية او الحركة الشعبية لتحرير السودان التي كان يقود جناحها العسكري، مسؤولية السير بالسودان على طريق السلام بعد اتفاق 9 يناير الماضي الذي انهى 21 عاما من الحرب الاهلية (1983-2005) بين الشمال والجنوب· منذ اندلاع الحرب، كان كير صاحب القامة الفارعة واللحية الكثيفة الحالكة السواد والجبهة قليلة التجاعيد رجل المقاومة بامتياز المكتفي بدور القائد العسكري من دون ان يكتسب خبرة دبلوماسية كبيرة، تاركا هذا المجال لقرنق· ويتحدر الرجلان من قبيلة الدينكا التي ينتمي اليها غالبية ابناء الجنوب، الامر الذي سيوفر له دعما في صفوف شعبه·
وكير أصله من ولاية بحر الغزال وهو خريج المدرسة العسكرية في الخرطوم وكان ضابطا شابا في الجيش الحكومي حين انضم في بداية السبعينات الى حركة تحرير السودان التي عرفت انذاك باسم 'جيش انيا-انيا'·وعند تأسيس حركة تحرير شعوب السودان عام 1983 اصبح كير الرجل الثاني فيها وقائد جناحها العسكري· وكان يدير العمليات من مقره في ياي المدينة القريبة من الحدود الاوغندية· ورغم انسحاب العديد من القادة العسكريين من الحركة عام 1990 ظل كير الى جانب قرنق وقررا معا بعد اعوام عدة اعادة المرتدين الى صفوفها· ويرى مراقبون سودانيون ان كير كان يفضل حلا عسكريا للصراع السوداني يفضي الى انفصال كامل للجنوب عن الشمال، بدل خوض مفاوضات مع الخرطوم لم يشارك فيها الا مرة واحدة عام·2002 لكن هذا الموقف اتخذ مع الوقت طابعا غير واقعي وتسبب بأزمة مفتوحة مع جون قرنق، ووفق مصادر داخل الحركة فان كير كان ينوي مع قادته العسكريين في اكتوبر الماضي عزل قرنق· لكن الاخير تصدى للازمة عبر الدعوة الى اجتماع طارئ لقادة الحركة في نيو سايت ·

المصدر: 0
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©