الاتحاد

الرياضي

برشلونة يستعد لميلان بفوز صعب على ديبورتيفو

ميسي نجم برشلونة يتلقى التهنئة من زملائه بعد تسجيله الهدف الثاني في مرمى دبرتيفو (أ ف ب)

ميسي نجم برشلونة يتلقى التهنئة من زملائه بعد تسجيله الهدف الثاني في مرمى دبرتيفو (أ ف ب)

حقق برشلونة المتصدر فوزاً صعباً على ضيفه ديبورتيفو لا كورونيا 2-صفر أمس الأول في المرحلة السابعة والعشرين من الدوري الإسباني لكرة القدم. وأراح مساعد مدرب برشلونة جوردي رورا 6 من اللاعبين الأساسيين (نزل بعضهم في الشوط الثاني) تحسبا للقاء المهم غداً ضد ميلان الإيطالي في إياب ربع نهائي مسابقة دوري أبطال أوروبا بعد خسارة فريقه خارج قواعده ذهابا صفر-2، وهم جيرار بيكيه وجوردي ألبا وأندريس إنييستا وسيرخيو بوسكيتس والأرجنتيني ليونيل ميسي وبدرو.
على ملعب “كامب نو” وأمام 90 ألف متفرج، حاول برشلونة هز شباك ضيفه مرات عدة، عبر كريستيان تيو (7) والبرازيلي داني ألفيش (12) وفرانسيسك فابريجاس (14) والبرازيلي أدريانو (16) ودافيد فيا (24) وتيو مجددا (25)، فيما تألق دفاع ديبورتيفو وهو الأسوأ في الدوري، أمام هذه الهجمات المتلاحقة، لكن مهاجميه لم يهددوا مرمى خوسيه مانويال بينتو.
وافتتح برشلونة السائر بخطى ثابتة نحو استعادة اللقب من ريال مدريد، التسجيل في وقت متأخر نسبيا بعدما رفع داني الفيش كرة من الجهة اليمنى تابعها التشيلي الكسيس سانيز برأسه فارتطمت بالأرض وغالطت الحارس دانيا أرانزوبيا الذي حاول إخراجها من شباكه فارتطمت بالقائم الأيمن وعادت إلى المرمى (38). وكاد دافيد فيا يضيف الهدف الثاني اثر عرضية من الجهة اليمنى أرسلها سانشيز تابعها الأول طائرة انحرفت قليلاً عن القائم الأيسر (44).
وفي الشوط الثاني، تكررت محاولات برشلونة مع تحسن أداء ديبورتيفو، صاحب المركز الأخير، ودخل ميسي بدلاً من فيا (62) وإنييستا بدلاً من البرازيلي الأصل والإيطالي المولد والإسباني الجنسية ثياجو (67) فاشتد الضغط على الضيوف، وسجل ميسي هدفاً ألغي لوقوفه في موقع تسلل (73).
وتناقل ميسي الكرة مع إنييستا ثم مع ألفيش الذي أعادها له عند نقطة الجزاء، تابعها الأرجنتيني وهي طائرة مسجلاً الهدف الثاني لفريقه (88) والأربعين في البطولة الحالية في صدارة ترتيب الهدافين بفارق 16 هدفاً أمام مهاجم ريال مدريد البرتغالي كريستيانو رونالدو. وحقق برشلونة فوزه الثالث والعشرين (مقابل تعادلين وهزيمتين) فارتفع رصيده إلى 71 نقطة.
واعتبر مساعد المدير الفني لبرشلونة جوردي رورا أن الفوز يمثل أفضل استعداد لمواجهة ميلان غداً، وقال عقب المباراة: “كل بطولة مختلفة، والثلاثاء شيء آخر، لكن أفضل طريقة لخوض مباراة هو الفوز بالسابقة لها”. وعن لقاء ديبورتيفو، قال رورا إن الفريق قدم مباراة “جيدة” في الشوط الأول، ولكن كان ينبغي أن نكون أكثر حسما أمام المرمى لأن 1-0 تعطي انطباعا بأنهم قد يدركون التعادل في أي لعبة”. وفيما يخص اعتراض الجمهور على فابريجاس لدى خروجه من الملعب بعد تغييره، قال رورا: “يمكن للجمهور أن يقول ما يريده، اعتقد انه (سيسك) يؤدي موسماً جيداً، ومثله مثل أي لاعب قد ينخفض مستواه، إذا كان مستواه قد انخفض بالفعل، لا توجد أي مشكلة مع سيسك”.
واستعاد رايو فايكانو نغمة الانتصارات التي غابت عنه في المراحل الثلاث الأخيرة بتغلبه على ضيفه إسبانيول 2-صفر سجلهما الأرجنتيني أليخاندرو دومينجيز (9) وبيتي (77) ليرتقي إلى المركز الثامن برصيد 41 نقطة، مقابل 32 نقطة لإسبانيول الثالث عشر.
واكتفى ملقة الرابع بنقطة واحدة بتعادله الإيجابي مع مضيفه بلد الوليد 1-1، وكان ملقة الذي تنتظره قمة نارية أمام ضيفه بورتو البرتغالي بعد غد في إياب الدور ثمن النهائي من مسابقة دوري أبطال أوروبا (صفر-1 ذهابا)، البادئ بالتسجيل بواسطة مدافعه الأرجنتيني مارتن ديميكيليس في الدقيقة الثامنة، وأدرك الدولي الأنجولي مانوتشو جونسالفيش التعادل في الدقيقة 41. ورفع ملقة رصيده إلى 44 نقطة وبات مهدداً بالتراجع إلى المركز الخامس، فيما رفع بلد الوليد رصيده إلى 35 نقطة في المركز العاشر. وفاز ريال مايوركا على ضيفه إشبيلية بهدفين لإليخاندرو ألفارو (16 و66) مقابل هدف لإلفارو نيجريدو (61) الذي رفع رصيده إلى 14 هدفا في البطولة. ويحتل مايوركا المركز الثامن عشر برصيد 24 نقطة وهو مهدد بالهبوط مقابل 35 لإشبيلية صاحب المركز الحادي عشر. وتختتم المرحلة اليوم بلقاء ريال سرقسطة مع غرناطة.
وأهدر فالنسيا فرصة لتجاوز ملقة وريال بيتيس نحو المركز الرابع في دوري الدرجة الأولى الاسباني لكرة القدم بعد هزيمته 1-صفر أمام مضيفه اتليتيك بيلباو أمس. وخرج فالنسيا من دور الستة عشر بدوري أبطال أوروبا أمام باريس سان جيرمان الفرنسي يوم الأربعاء الماضي، وجاءت هزيمة أمس لتوجه ضربة إلى آماله في التأهل للبطولة القارية الموسم القادم. واستغل المهاجم إيكر مونيين كرة ضالة قبل عشر دقائق من النهاية ليحرز هدف بيلباو والمباراة الوحيد ثم أهدر البديل روبرتو سولدادو فرصة لبلنسية بعد قليل عندما سدد فوق العارضة وهو في مواجهة المرمى مباشرة.
وتوقف رصيد فالنسيا تحت قيادة المدرب أرنستو بالبيردي عند 42 نقطة في المركز السادس بفارق نقطة واحدة وراء بيتيس وبنقطتين عن ملقة الذي يحتل اخر المراكز المؤهلة لدوري أبطال أوروبا. وبعد وصوله إلى الدور النهائي في كأس ملك إسبانيا كأس الأندية الأوروبية الموسم الماضي عانى بيلباو من تراجع نتائجه وهو يحتل حاليا المركز 14 في الدوري المحلي برصيد 32 نقطة.

اقرأ أيضا

ويستوود.. يحلق بـ«الصقر المجنح»