الاتحاد

الرياضي

فتيات الإمارات يحصدن برونزية «الفلورية»

سالم بن سلطان القاسمي وأعضاء مجلس إدارة الاتحاد بعد تتويج فتيات الإمارات بالبرونزية  (الاتحاد)

سالم بن سلطان القاسمي وأعضاء مجلس إدارة الاتحاد بعد تتويج فتيات الإمارات بالبرونزية (الاتحاد)

مصطفى الديب (أبوظبي)

توجت اليابان بلقب بطولة آسيا للمبارزة للأشبال والناشئين، التي اختتمت مساء أمس الأول بصالة المعهد البترولي بالعاصمة أبوظبي، برصيد 14 ميدالية ذهبية، و4 فضيات و6 برونزيات.

شارك في البطولة، التي أقيمت برعاية معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير الثقافة والشباب تنمية المجتمع، منتخبات 690 لاعباً من 29 دولة من مختلف أنحاء القارة الصفراء.

واحتلت الكويت المركز الثاني في الترتيب العام، بعد أن نجح لاعبوها في حصد 3 ذهبيات و5 ميداليات بلون البرونز، أما المركز الثالث، فكان من نصيب سنغافورة بذهبيتين وخمس فضيات ومثلهن من البرونز.
توج الفائزين الشيخ سالم بن سلطان القاسمي رئيس اتحاد المبارزة وأعضاء مجلس إدارة الاتحاد.
وشهد اليوم الختامي نجاح منتخبنا للفتيات في حصد برونزية سلاح الفلورية للفرق، بعد الخسارة من أستراليا 45 مقابل 41 نقطة، وضم المنتخب ميرة الكتبي وعلياء مال الله ونوال سعيد ودانيا شطاف.
وظفر المنتخب الياباني بلقب فئة نفسها بعد أن نجح في حصد الذهب بفوزه على الصين تاييه 45 مقابل 38 نقطة في مباراة مثيرة وقوية.
وصعدت اليابان على منصة التتويج مجدداً محتلة المركز الأول في منافسات الناشئات لسلاح الساير، بعد أن حققت الفوز على كوريا الجنوبية 45 مقبل 37 نقطة.
وواصل اليابانيون التألق يحصد ذهبية سلاح الفلورية للناشئين بالفوز على هونج كونج في المباراة النهائية، جاء منتخب سنغافورة المركز الثالث.
من جانبه، وصف الشيخ سالم بن سلطان القاسمي رئيس اتحاد المبارزة بطولة آسيا للأشبال والناشئين بالناجحة، مشيراً إلى أن حجم المشاركة من عدد كبير من دول القارة الصفراء خير دليل على النجاح.
وقال: من المؤكد أن تنظيم الحدث صب في مصلحة اللعبة على الصعيد المحلي، لاسيما أن الاحتكاك بمدارس فنية، يساهم في تطور الأداء الفني للاعبينا
وأضاف: من دون شك، نجاح بنات الإمارات في حصد ميدالية برونزية، يؤكد أن المبارزة تسير في الطريق الصحيح، خصوصاً في ظل دعم القيادة الرشيدة للرياضة بشكل عام وللنشاط النسائي بشكل خاص.
وعزا النتائج المتميزة التي تحققها المرأة الإماراتية إلى الدعم غير المحدود من جانب سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك، رئيسة الاتحاد النسائي العام، الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية، رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة «أم الإمارات»، حيث تولي سموها اهتماماً خالصاً بكافة أنشطة المرأة الإماراتية.
ونوه بأن بصمات سموها واضحة للجميع في الخارج قبل الداخل، وتمنى مزيداً من النجاح والرقي للعبة المبارزة في الفترة المقبلة، وأن يشهد المستقبل إنجازات جديدة على الساحتين المحلية والدولية.
ووجه رئيس اتحاد المبارزة الشكر إلى معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير الثقافة والشباب وتنمية المجتمع رئيس الهيئة العامة للشباب والرياضة على رعايته للبطولة، مؤكداً أن معاليه دائم الحرص على دعم الأنشطة كافة التي تقام على أرض الدولة للحفاظ على السمعة المتميزة للإمارات على الساحة الرياضية العالمية.
ووجه التحية للعاملين في البطولة واللجنة المنظمة، مؤكداً أنها بذلت مجهوداً مضاعفاً لخروج الحدث بهذا الشكل الرائع، وتمنى أن يشهد المستقبل المزيد من البطولات الناجحة، مشيراً إلى أن إقامة مثل هذه البطولات يصب في مصلحة اللعبة على الصعيد المحلي.
إلى ذلك، أكدت ميرة الكتبي لاعبة منتخبنا الوطني للمبارزة، أن حصد برونزية سلاح الفلورية بداية لمزيد من الإنجازات المستقبلية، ووجهت الشكر إلى اتحاد اللعبة على الدعم الدائم لهن كلاعبات، والسعي المستمر للمشاركة في البطولات كافة التي من شأنها أن تساهم في الارتقاء بالمستوى الفني للاعبات.
وأكدت أن البطولة شهدت تفوقاً كاسحاً لليابانيين، ولكنها شهدت أيضاً ظهوراً لافتاً لعدد من الدول الأخرى، على رأسها الكويت التي احتلت المركز الثاني.


نيفين الخولي: انتظروا المزيد
أبوظبي (الاتحاد)

أكدت نيفين الخولي مدربة منتخب فتيات الإمارات، أن حصد برونزية سلاح الفلوريه، يعد إنجازا بكل المقاييس، خصوصا في ظل وجود منتخبات قوية على الصعيد القاري.

وقالت: من دون شك اللعبة تسير بخطوات ثابتة نحو مستقبل باهر، مؤكدة أن دعم القيادة الرشيدة لرياضة المرأة بشكل عام، هو الرافد الأساسي لكل النجاحات التي تتحقق على الصعد كافة.
ووجهت الشكر إلى اللاعبات اللاتي بذلن مجهودا مضاعفا من أجل الصعود على منصة التتويج، ووعدت بمزيد من النجاحات المستقبلية لمبارزة الإمارات على الصعد كافة، سواء القارية، أو الدولية، أو الإقليمية.

حضور جماهيري مميز
أبوظبي (الاتحاد)

شهد اليوم الختامي حضوراً جماهيرياً لافتاً في مدرجات صالة المعهد البترولي بالعاصمة أبوظبي، وكانت الجالية الكورية الجنوبية هي الأكثر حضورا على الصعيد الجماهيري، حيث حرصت على تشجيع لاعبي كوريا الجنوبية بحماس منقطع النظير.


خالد: شكراً للجميع
أبوظبي (الاتحاد)

وجه إبراهيم خالد مدير اتحاد المبارزة الشكر إلى جميع الجهات التي تعاونت مع الاتحاد من أجل خروج البطولة بهذا الشكل الرائع، وأكد أن التعاون كان أكثر من رائع، سواء الجهات الحكومية، أو الشركات الراعية التي لعبت دوراً بارزاً في نجاح الحدث.

وأشار إلى أن حصد فتيات الإمارات لبرونزية سلاح الفلوريه، يعد نجاحاً كبيراً، خصوصاً وأن ذلك جاء على حساب فرق قوية لها باع طويل في اللعبة منذ سنوات طويلة.

اقرأ أيضا

كاسياس: كريستيانو رونالدو هو الأقرب للفوز بالكرة الذهبية