الاتحاد

الرياضي

«شوشب» و«عسكل» يهديان السعودية ناموس «حقايق الشيوخ»

حمدان بن محمد أثناء متابعة المنافسات أمس (تصوير أشرف العمرة)

حمدان بن محمد أثناء متابعة المنافسات أمس (تصوير أشرف العمرة)

رضا سليم (دبي)

شهد سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي، أمس، افتتاح مهرجان المرموم التراثي 2018 للهجن العربية الأصيلة «ختامي المرموم» بميدان المرموم، الذي انطلقت منافساته، أمس، على فترتين، وشهدت الفترة الصباحية 30 شوطاً لسن الحقاقة لأبناء القبائل، وتابع سموه الفترة المسائية لأول الرموز في سن الحقايق لأصحاب السمو الشيوخ، لمسافة 4 كلم.
كما حضر الأشواط الشيخ محمد بن راشد بن محمد بن راشد آل مكتوم، والذي قام بتتويج الفائزين بالرموز، بحضور علي سعيد بن سرور المدير التنفيذي لنادي دبي لسباقات الهجن، وعبدالله فرج الفلاسي، عضو اللجنة المنظمة العليا.
ويتواصل المهرجان حتى يوم 12 أبريل الجاري، بإقامة 381 شوطاً، منها 142 شوطاً لهجن أصحاب السمو الشيوخ و239 شوطا لهجن أبناء القبائل، ويقام المهرجان في موسمه الحالي، بزيادة 22 شوطاً عن نسخة الموسم الماضي.
وطارت «شوشب» بأول الرموز في الأمسية إلى السعودية، بعدما أهدت ناموس الشوط الأول للأبكار إلى هجن النايفات والمضمر سعيد بن هديبان المري، وقطعت مسافة 4 كلم في زمن قدره 5:46:7 دقيقة، وجاءت في المركز الثاني «حبوبة» للشيخ محمد بن راشد بن محمد بن راشد آل مكتوم، والمضمر سالم سعيد، وجاءت «رفحة» لهجن النايفات والمضمر سعيد بن هديبان المري في المركز الثالث.
وسيطرت السعودية على الشوط الرئيس الثاني للجعدان، وطارت بندقية الجعدان مجدداً إلى هجن النايفات، بعدما خطف «عسكل» مع المضمر فهيد بيشان العجمي، المركز الأول والناموس مسجلاً زمناً قدره 5:52:0 دقيقة، وجاء «سراب» للشيخ محمد بن بطي آل حامد، والمضمر مختار أحمد في المركز الثاني، و«وصيف» للشيخ محمد بن راشد بن محمد بن راشد آل مكتوم، والمضمر سالم سعيد في المركز الثالث.
ووضعت هجن النايفات بصمة كبيرة في اليوم الأول، لتؤكد أن الهجن السعودية جاءت للدخول بقوة في كل الرموز، وسيطرت أيضاً على بقية الأشواط، بعدما فازت «شهلولة» مع المضمر سعيد هديبان المري بصدارة الشوط الثالث للابكار بزمن 6:01:8 دقيقة، وجاء «اختيار» للشيخ محمد بن بطي آل حامد والمضمر مختار أحمد في المركز الثاني فيما جاءت «شهلولة» لهجن النايفات والمضمر فهيد محمد بيشان العجمي في المركز الثالث.
ووضع «سالك» للشيخ محمد بن راشد بن محمد بن راشد آل مكتوم، والمضمر سالم سعيد، حداً لانتصارات هجن النايفات وسجل الفوز بالشوط الرابع للجعدان مسجلاً زمناً قدره 5:59:5 دقيقة، وجاء في المركز الثاني «شهلول» لهجن النايفات والمضمر فهيد محمد بيشان العجمي، وفي المركز الثالث، جاء «مكلف» للشيخ محمد بن بطي آل حامد والمضمر مختار أحمد.
وتقدمت «مصيحة» للشيخ محمد بن بطي آل حامد، والمضمر مختار أحمد لصدارة الشوط الخامس للأبكار مسجلاً زمناً قدره (5:57:2) دقيقة، فيما جاءت في المركز الثاني «المها» للشيخ محمد بن راشد بن محمد بن راشد آل مكتوم مع المضمر سالم سعيد، وفي المركز الثالث، جاءت «شهلولة» لهجن النايفات والمضمر سعيد حمد جار الله المري.
وكان «شهلول» على الموعد ليعيد هجن النايفات للمقدمة من جديد بعدما قاده المضمر فهيد محمد بيشان العجمي للمركز الأول في الشوط السادس للجعدان، مسجلاً زمناً قدره (5:52:1) دقيقة، وجاء «ملهم» للشيخ محمد بن راشد بن محمد بن راشد آل مكتوم والمضمر سالم سعيد في المركز الثاني، ثم «شهلول» لهجن النايفات في المركز الثالث.
وتربعت «الحذرة» للشيخ زايد بن سلطان بن طحنون آل نهيان مع المضمر سعيد عبد الله الظاهري على عرش الشوط السابع للابكار مسجلة زمنا قدره (5:56:8) دقيقة، ونالت «شهلولة» لهجن النايفات مع سعيد هديبان المري على المركز الثاني، فيما جاءت في المركز الثالث «شرارة» للشيخ محمد بن سلمان آل خليفة والمضمر سالم حمود المالكي.
وأظهر «عز الجيش» قوته، وأهدى الأمير محمد بن عبد العزيز بن سعود بن جلوي ومضمره علي عبد الله الفهيدة لقب الشوط الثامن للجعدان بزمن (6:01:3) دقيقة، وجاء «نجد» للشيخ محمد بن بطي آل حامد والمضمر مختار أحمد في المركز الثاني، و«الفارس» للشيخ محمد بن راشد بن محمد بن راشد آل مكتوم والمضمر سالم سعيد في المركز الثالث.
وفي الشوط التاسع والأخير للأبكار، حلقت «الظبي» للشيخ محمد بن بطي آل حامد، مع المضمر مختار أحمد بالمركز الأول، بزمن 5:57:1 دقيقة، ووصلت «الواعية» لهجن البشاير مع مضمرها عبيد محمد الوهيبي إلى خط النهاية في المركز الثاني، بينما كان المركز الثالث من نصيب «نزوى» للشيخ محمد بن خالد بن حمدان النعيمي والمضمر سعيد فايل الزرعي، فيما اعتلى «هملول» للأمير عبد العزيز بن سعد بن جلوي آل سعود مع المضمر عبد الله راشد المري، قمة الشوط العاشر والأخير للجعدان بزمن (6:00:2) دقيقة، وجاء «الطاير» للشيخ محمد بن راشد بن محمد بن راشد آل مكتوم والمضمر محمد عبد الله بالدبيله في المركز الثاني، فيما جاء في المركز الثالث «مشغل» للشيخ محمد بن بطي آل حامد، والمضمر مختار أحمد.

اقرأ أيضا

«السماوي».. «ملـك» إنجلترا و«صانع» التاريخ