الخميس 26 مايو 2022
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم
عربي ودولي
سالفا كير يؤدي اليوم اليمين نائبا أول للرئيس السوداني
11 أغسطس 2005

كمبالا الاتحاد -الخرطوم - وكالات الانباء:
يؤدي سالفا كير زعيم حركة الجيش الشعبي لتحرير السودان اليمين الدستوري لمنصب النائب الاول للرئيس السوداني اليوم الخميس وهو ما يمهد الساحة امام مرحلة جديدة في مسار عملية السلام التي تستهدف انتشال البلاد من أطول حرب اهلية شهدتها القارة السمراء· ويؤدي كير اليمين امام الرئيس عمر حسن البشير ليتولى المنصب خلفا لجون قرنق الذي لقي مصرعه في تحطم طائرة هليكوبتر · وكان كير قد وصل مساء أمس الى الخرطوم في أول زيارة من نوعها للعاصمة منذ 22 عاماً·
ويرى مراقبون ان أداء كير اليمين يؤذن بحدوث تغير في التوجه البعيد لاتفاقية السلام التي وقعتها حكومة الخرطوم مع قرنق المفاوض الوحيد عن حركة المتمردين خلال السنوات الاخيرة من محادثات السلام· وكان قرنق يفضل ان يكون السودان دولة واحدة وهو موقف أسعد مسؤولي الخرطوم لكنه أبعده عن الغالبية الساحقة من سكان الجنوب ومعظم كبار مسؤولي حركة الجيش الشعبي لتحرير السودان ومنهم كير الذين يفضلون الانفصال· ويرى البعض ان موقف قرنق هذا ينبع في جانب منه إلى إيمانه بأنه قد يفوز بانتخابات عامة ليصبح أول رئيس أفريقي للبلاد·
وجاء في تقرير أصدرته مجموعة إدارة الازمات الدولية 'يقف الجيش الشعبي لتحرير السودان في وضع صعب بين إعطاء الاولوية للوحدة وبين اتخاذ قرارات تستند إلى مطالبة من الغالبية الكاسحة من سكان الجنوب بالاستقلال'· وقال محللون غربيون ان هذا الوضع ينذر بخطر حقيقي· فقد يقدم الائتلاف الحاكم في السودان بزعامة حزب المؤتمر الوطني على نسف اتفاقية السلام إذا بدا أن سكان الجنوب يتجهون إلى التصويت بالموافقة على الاستقلال خلال الست سنوات المقبلة وهي الفترة الانتقالية المنصوص عليها في اتفاقية السلام·
وفي الوقت نفسه فان كير الذي يفتقر إلى مكانة وشعبية قرنق سيتعرض لضغوط صعبة للحفاظ حتى على وحدة حركته التي تعاني غالبا من تمزقات· وكان قرنق حاكما استبداديا حيث كان يسجن أو ينفي أعضاء الحركة الذين يتحدون سلطته في حين يشتهر كير بانه يحاول الحصول على إجماع زعماء الحركة على ما يتخذه من قرارات· ويخشى العديد من سكان الجنوب أن يذعن سلفا كير لطلبات حكومة الخرطوم مع افتقاده لعزم قرنق وإرادته القوية·
ونفت السفارة الاوغندية في الخرطوم وجود جثه مجهولة بين ضحايا الطائرة الاوغندية التى توفي فيها قرنق· وفي كمبالا شيعت جنازة الاوغنديين السبعة الذين قتلوا في حادث تحطم الطائرة التي كانت تقل قرنق· وقال وزير الدفاع الاوغندي ان كير بعث برسالة يؤكد فيها ان العلاقات مع اوغندا لن تتأثر بحادث الطائرة·
ومن ناحية اخرى قالت الأمم المتحدة ان المحادثات التي كان من المقرر اجراؤها في وقت لاحق هذا الشهر بين الحكومة السودانية وجماعتين متمردتين بإقليم دارفور قد تأجلت لاجل غير مسمى بناء على طلب إحدى الجماعتين· ووجهت المحكمة الجنائية الخاصة المكلفة بالنظر فى جرائم الحرب والجرائم ضد الانسانية وانتهاكات حقوق الانسان باقليم درافور السودانى الاتهام رسميا لعدد من ضباط القوات المسلحة والمدنيين وذلك خلال جلسات المحكمة التى تعقد بمدينة الفاشر·
المصدر: 0
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©