ارتفعت أرباح شركة الواحة كابيتال بعد الضرائب في الربع الأول من العام الحالي بنسبة 186% لتصل إلى 33.4 مليون درهم. وأشار تقرير النتائج المالية الذي أرسلته شركة الواحة كابيتال إلى سوق أبوظبي للأوراق المالية أمس إلى ارتفاع عائدات الشركة مع نهاية الربع الأول من عام 2010 لتصل إلى 112.1 مليون درهم بزيادة قدرها 14.3 بالمائة مقارنة مع نفس الفترة من العام الماضي، كما ارتفعت الأرباح التشغيلية بنسبة 183.6 بالمائة لتصل إلى 32.7 مليون درهم مقارنة مع الفترة ذاتها من عام 2009. وارتفعت قيمة أصول الشركة مع نهاية 31 مارس 2010 لتصل إلى 4.32 مليار درهم، والذي يعكس زيادة قدرها 1.7 بالمائة مقارنة مع قيمة أصول الشركة مع نهاية العام 2009. وقال حسين جاسم النويس، رئيس مجلس إدارة شركة الواحة كابيتال: “ لقد بدأنا في الربع الأول من العام الحالي بجني ثمار الجهود التي بذلت خلال العامين الماضيين والقائمة على تنويع مصادر الدخل، وذلك من خلال زيادة عائدات الشركة والعقود المبرمة في مختلف القطاعات الاقتصادية، الأمر الذي يؤذن بدخول شركة الواحة كابيتال مرحلة جديدة من الربحية والتنافسية، وخاصة بعد الانحسار التدريجي التي شهدناه مطلع هذا العام لتبعات الأزمة الاقتصادية العالمية”. وأضاف” إن الانتهاء من إجراءات الإغلاق المالي لبرنامج التمويل الخاص بشراء 9 طائرات نقل عسكرية متطورة لصالح القوات المسلحة لدولة الإمارات العربية المتحدة، بقيمة تصل إلى 6.7 مليار درهم (1.8 مليار دولار)، والذي تم الإعلان عنه بداية العام الحالي، ما هو إلا تأكيد حي على سياسة الشركة في هذا المضمار، الأمر الذي سينعكس وبشكل إيجابي ومباشر على عائدات الشركة المستقبلية وحقوق مساهميها”. وبين النويس أن الفترة ذاتها من العام الحالي قد شهدت مواصلة العمل على تطوير مشروع “المركز” متعدد الاستخدامات في إمارة أبوظبي، حيث تم الانتهاء في الربع الأول من العام من عملية تسوية الأرض الخاصة بالمشروع على مساحة تتجاوز المليون ونصف المليون متر مربع، وسيتبع ذلك عمليات تجهيز البنى التحتية وتشييد المباني والمرافق الملحقة في المشروع، ومن المتوقع تسليم الوحدات السكنية والصناعية في المرحلة الأولى للمشروع مع نهاية العام الحالي وبداية العام 2011. إلى ذلك، أشار النويس إلى أهمية القرار الذي اتخذته الجمعية العمومية للشركة مع نهاية الربع الأول من العام، والذي تضمن الموافقة على اقتراح مجلس إدارة الشركة بإصدار سندات أو صكوك إلزامية التحويل إلى أسهم بقيمة مليار درهم، مبيناً أن عملية إصدار هذه السندات ستساهم في تعزيز الوضع المالي للشركة وستدعم خطط توسعها المستقبلية ومشاريعها الحيوية في عدد من القطاعات الاقتصادية، كما ستلعب دوراً كبيراً في تعميم الفائدة على أكبر شريحة ممكنة من مواطني الدولة، وذلك من خلال تمكينهم من المشاركة الفاعلة في مسيرة عمل إحدى أبرز الشركات الوطنية الرائدة. ونوه النويس إلى التقدم النوعي الكبير الذي شهده قطاع الاستثمار البحري في شركة الواحة كابيتال، خاصة الشركات التابعة لها والمتخصصة في صناعة إسناد حقول النفط، ومن أبرزها مجموعة شركات “جيموس”، التي استطاعت خلال الربع الأول من العام الحالي تعزيز مكانتها في الأسواق المحلية والعالمية، ومن المنتظر أن يساهم هذا القطاع وبشكل فاعل في دعم عائدات الشركة المستقبلية.