الاتحاد

الاقتصادي

ورشة عمل حول نظام إدارة البيئة في أبوظبي

أبوظبي (وام) - نظمت دائرة المالية بأبوظبي، ممثلة بإدارة التميز المؤسسي، مؤخراً، بمقرها الرئيس بأبوظبي، ورشة عمل، تحت عنوان “مسؤوليات الدائرة تجاه تطبيق نظام إدارة البيئة والصحة والسلامة”.
وحضر الورشة عبد الله مصلح الأحبابي وكيل دائرة المالية بالإنابة، ومحمد سلطان الهاملي مدير عام المالية، وسعيد أحمد المهيري مدير عام الإدارة العامة للجمارك، إلى جانب عدد من المديرين التنفيذيين من جانب المالية وإدارة الجمارك في الدائرة.
وتأتي هذه الورشة في إطار التزام الدائرة تطبيق جميع معايير البيئة والصحة والسلامة في مكان العمل، بما يتماشى مع رؤية حكومة أبوظبي 2030، لتوفير أماكن عمل آمنة وصحية، لجميع المواطنين والمقيمين في الإمارة.
وأكد الأحبابي، في كلمة افتتح بها الورشة، التزام دائرة المالية تفعيل معايير البيئة والصحة والسلامة المهنية، ضمن العمليات والخدمات كافة التي تقدمها مختلف قطاعاتها وإدارتها.
وأشار إلى أن ذلك يعتبر جزءاً لا يتجزأ من الإجراءات الإدارية المتبعة في الدائرة، خاصة الإدارة العامة للجمارك والمرافق الجمركية التي تتبعها.
وشملت الورشة عرضاً تقديمياً، تناول نظام إدارة البيئة والصحة والسلامة في أبوظبي، وإطار العمل التشريعي له، حيث جرى استعراض المتطلبات الخاصة بالكيانات الحكومية لجهة إدارة الآثار، والجوانب المرتبطة بالبيئة والصحة والسلامة.
وشهدت ورشة العمل نقاشاً معمقاً حول مراحل تأسيس القسم الخاص بإدارة البيئة والصحة والسلامة في الدائرة، ودور الإدارة العليا في ضمان إعداد وتطبيق مراحل المشروع كافة، إلى جانب بحث مهمة تثقيف الموظفين وتدريبهم بأمور البيئة والصحة والسلامة.
كما اطلع المشاركون على مخاطر الأمن الصحة والسلامة في العمليات الجمركية في مختلف المراكز الجمركية، وبحث آلية معالجتها، ووضع الحلول الجذرية لها.
وأشار الأحبابي إلى أن الدائرة تسعى من خلال تنظيم هذه الورشة إلى إيضاح أدوار ومسؤوليات الإدارة العليا لدائرة المالية في تطبيق نظام إدارة البيئة والصحة والسلامة في أبوظبي، إلى جانب مناقشة بعض القضايا والتحديات المتعلقة بتطبيق هذا النظام، والإجراءات الكفيلة ضمان التبليغ عن القضايا كافة المتعلقة بالصحة والسلامة وحماية البيئة، بالتعاون مع الجهات المعنية في حكومة أبوظبي.
ولفت إلى أن الأهداف الاستراتيجية لدائرة المالية تتمثل في مجال الصحة السلامة، وحماية البيئة، والجودة في الحفاظ على مواقع العمل، بما يضمن الالتزام أعلى معايير الصحة والسلامة للعاملين المقاولين والمتعاملين، وكسب رضاهم، مع الحرص على عدم القيام بأي أنشطة لها آثار وتداعيات ضارة على البيئة، خاصة ضمن المراكز.
ويذكر أنه جرى تطوير وتقديم نظام إدارة البيئة والصحة والسلامة، الخاص بدائرة المالية، في أكتوبر 2011. وجاءت الموافقة عليه نتيجة لاستيفائه لجميع المتطلبات الخاصة بنظام إدارة البيئة والصحة والسلامة في أبوظبي، من دون أي ملاحظات.
كما أن من المقرر أن يتم الانتهاء من تنفيذ النظام في غضون عام واحد من تاريخ الموافقة عليه.

اقرأ أيضا

الإمارات ضمن أفضل الدول في تبني وظائف المستقبل