الإمارات

الاتحاد

75 ثانية لحجز سيارة الأجرة في أبوظبي خلال الربع الثالث

ناصر الجابري (أبوظبي)

أكدت خولة غريب الظاهري رئيسة قسم مركز الاتصال في مركز النقل المتكامل في أبوظبي، أن معدل الوقت المستغرق لحجز مركبة أجرة ما بين وقت تقديم الطلب، والحجز الفعلي وصل إلى 75 ثانية فقط خلال الربع الثالث من العام الماضي، وبذلك يتجاوز المركز الهدف الذي وضعه، وهو الحجز في 80 ثانية.
وبينت الظاهري أن مؤشرات الأداء خلال الربع الثالث من العام الحالي أوضحت تحقيق المركز لكافة أهدافه، إما بتجاوزها خاصة في عدد الطلبات المنفذة بنجاح، أو عدد المفقودات التي تم العثور عليها، والعدد الإجمالي للمكالمات التي تم الاستجابة لها، أو إنجاز الأهداف المحددة في حالات من مثل الوقت المستغرق للحصول على مركبة أجرة من وقت الإرسال إلى وقت الركوب، وهو 8 دقائق.
ولفتت الظاهري إلى أن تحقيق الرقم المُنجز خلال الربع الثالث بما يتعلق في وقت الحجز الفعلي تأكيد على الجهود التي يسعى من خلالها المركز إلى الارتقاء بالخدمات العامة، وتحسينها بشكل مستمر، وتطويرها عبر مختلف الدراسات، ومستويات رضا المستخدمين لسيارات الأجرة، إضافة إلى السعي نحو خفض الأرقام بشكل إيجابي بما ينعكس إيجاباً على نسبة المُنجز من مؤشرات الأهداف العامة.
وأوضحت الظاهري أن تعدد وسائل الاستخدام لحجز سيارات الأجرة يعد ركيزة أساسية من خطط مركز الاتصال، وجزءاً رئيساً من استراتيجيته للتوصل إلى إسعاد المستخدم، وإرضائه بتعدد الخيارات المتاحة، وذلك انطلاقاً من رؤية حكومة دولة الإمارات الداعمة للمشاريع بمختلف أنواعها، والمبادرات المساهمة في إسعاد سكان الدولة، مؤكدة أن المرحلة المقبلة ستشهد بناء أهداف تتواكب مع قياس المؤشرات، والنتائج العامة لمختلف الخدمات المسجلة.
وبينت أنه وفقا للمؤشرات وصلت نسبة التدقيق على مكالمات مركز الاتصال بشكل عشوائي إلى 91%، فيما يستمر مركز الاتصال في السعي نحو توفير مختلف الخدمات سواء الذكية، أو عبر الاتصال المباشر لتوفير البدائل للمستخدمين.
وكان مركز النقل المتكامل قد أعلن خلال وقت سابق تسجيل زيادة في طلبات سيارات الأجرة، وذلك لارتفاع عدد السكان، إضافة إلى ثقة العملاء بالإمكانات المتوافرة في سيارات الأجرة في أبوظبي التي يصل عددها إلى 7645 مركبة، مبينا أن الأرقام هي نتاج عمل، ورؤى المركز الذي يضع أمان الراكب، ورفاهيته في المقام الأول.

اقرأ أيضا

مستشفى «توام» ينقذ حياة طفل أصيب بحادث دهس خطير