الاتحاد

الإمارات

العمل: إقرار المساعدات لـ63 حالة جديدة في دبي و الإمارات الشمالية


دبي ـ سامي عبدالرؤوف:
اجتمعت لجنة المساعدات الاجتماعية التابعة لوزارة العمل والشؤون الاجتماعية برئاسة سعادة مريم الرومي وكيلة الوزارة رئيسة اللجنة، حيث يتم إقرار واعتماد المساعدة لـ 63 حالة في دبي والإمارات الشمالية موزعة بين الربط والترفيع وإعادة المساعدة، كما تم تخفيض 54 حالة بالإضافة إلى الاعتذار لـ 3 حالات
وقال عبد الله الشامسي مدير إدارة الضمان الاجتماعي بالوكالة: إن الحالات الموافق عليها ضمن فئات متعددة تأتي على رأسها فئة المطلقات فوق 35 سنة والبنات غير المتزوجات وكذلك العجز الصحي بالإضافة إلى الترمل والمسنين، وهي الفئات التي بدأت تأخذ اهتماماً في حيز المساعدات، مشيراً إلى أن سعادة مريم الرومي وكيلة الوزارة للشؤون الاجتماعية وجهت بضرورة سرعة إنجاز المعاملات وتسهيل بعض الإجراءات والنظر في بعض المستندات المطلوبة لإثبات أحقية الحالة، ولذلك عقدت لجنة المساعدات اجتماعا مع الباحثين الاجتماعيين وتمت مناقشة طرق تسهيل الإجراءات
وأشار الشامسي إلى أن فئات الضمان الاجتماعي شهدت زيادة في ظل إضافة فئات اجتماعية جديدة شملتها مظلة الضمان بعد ما افرزتها التغيرات الاجتماعية التي يواكبها نمو مطرد لعدد السكان المواطنين· وحول مشروع ميكنة نظام الضمان الاجتماعي، أكد صالح العجلة أن الوزارة أكملت عملية الميكنة بنسبة مائة في المائة، حيث تم إعداد قاعدة بيانات تفصيلية عن جميع مستحقي الضمان وطالبي المساعدة وأصبح العمل في مكاتبها يتم بوساطة الحاسب الآلي وعبر شبكة موحدة لإنجاز المعاملات وبحث حالات الضمان المختلفة·
من جهة ثانية بدأت وزارة العمل والشؤون الاجتماعية استخدام الدرهم الإلكتروني في دفع الرسوم والغرامات الخاصة بالحضانات وقالت فوزية طارش مديرة إدارة الأسرة والطفولة: إن الإدارة تلقت خلال الشهرين الماضيين 7 طلبات لفتح حضانات جديدة بالإضافة إلى وجود طلبات جديدة في الفترة الحالية، وقد قام قسم الحضانة بزيارات ميدانية لمعاينة المباني الخاصة بالحضانات ومدى تطابقها بالمعايير التي وضعت لذلك وكذلك زيارات مفاجئة تفتيشية على الحضانات القديمة للتأكد من التزامها بالقوانين واللوائح الخاصة بالحضانات، حيث بلغ عدد هذه الزيارات 14 زيارة خلال الشهرين الماضيين شملت كلا من إمارة دبي والشارقة وأم القيوين وأشارت إلى أن الإدارة قامت خلال نشاطها الصيفي ببرنامج توعية لربات البيوت ولفئة المراهقات، حيث تم عمل لقاء مع ربات البيوت تحت عنوان (صحة الأسرة في الصيف) بإشراف مختصة من منطقة الشارقة الطبية وبالتعاون مع دار التربية للفتيات بالشارقة بهدف التوعية الصحية لجميع أفراد الأسرة·

اقرأ أيضا