الاتحاد

الإمارات

الصحف الألمانية تشيد بكفاءة وتميز طلاب معاهد التكنولوجيا

أشادت الصحف الألمانية بمستوى طلاب معاهد التكنولوجيا التطبيقية الذين تم إلحاقهم بثلاث شركات صناعية كبرى في ألمانيا لإنجاز برنامج التدريب العملي الصيفي حاليا وأعربت عن إعجابها بالطلاب الاماراتيين لانضباطهم والتزامهم وحرصهم على اكتساب الخبرات العملية المتميزة في هذه المرحلة المبكرة من التعليم.

وأشارت الى ترحيب الشركات الكبرى في ألمانيا لاستقطاب المزيد من طلاب المعهد لتدريبهم وصقل مهاراتهم وكانت كل من صحيفتا «هيسش الجيمينا زايتونج» و«أوفنباخير بوست» اليوميتين واسعتي الانتشار نشرتا الأسبوع الماضي تحقيقا موسعا عن طلاب معاهد التكنولوجيا الذين يتدربون الآن في ثلاث من الشركات الصناعية الكبرى في ألمانيا ضمن برنامج التدريب العملي الخارجي الذي يهدف الى توفير فرص الاحتكاك والتدريب العملي الميــداني لطلاب المعهد بالشركات والمؤسسات الصناعية العالمية الشهيرة. وعكست الصحيفتان من خلال مقابــلات أجرتها مع الطلاب المتدربين مدى جديتهم وحرصهم الكبير على الإفادة من التجربة. ويخضع 12 طالباً بمعاهد التكنولوجيا التطبيقية حالياً لبرنامج تدريب عملي في ثلاث من كبريات الشركات والمصانع الألمانية المتطورة في مجال الهندسة والتكنولوجيا في إطار التعاون والتنسيق القائم بين المجلس الألماني الإماراتي المشترك للصناعة والتجارة (AHK) الذي يهدف الى تعزيز الجهود على صعيد تبادل الخبرات والتجارب المتميزة بمجال التدريب المهني والفني والصناعي المتقدم. وقالت جابريلا باوكينز، الرئيس التنفيذي للتدريب المهني والتعليم بالمجلس الألمانى الإماراتى المشترك للصناعة والتجارة في هذا الصدد: «إننا فخورون بالتعاون المتميز بين مجلس الألماني الاماراتي المشترك للصناعة والتجارة ومعهد التكنولوجيا التطبيقية خاصة بمجال تدريب الطلبة الإماراتيين في ألمانيا لإكسابهم الخبرة العملية المطلوبة. وأكدت حرص الجانبين الألماني والإماراتي على تطوير مجالات التعاون المشترك وتطلعهما نحو تعزيز التعاون بتكثيف برامج التدريب العملي والمهني لطلاب معاهد التكنولوجيا في المانيا الدولة الأولى الرائدة في مجال التدريب وdual system». ومن جهته أكد الدكتور عبداللطيف الشامسي مدير عام معاهد التكنولوجيا التطبيقية وعضو مجلس أمناء المجلس الألماني الإماراتى المشترك للصناعة والتجارة (AHK) أهمية التعاون القائم بين دولة الإمارات وجمهورية ألمانية الاتحادية بمجال التدريب والتعليم التكنولوجي والذي يأتي تجسيدا لحرص الجهات المعنية في الدولة على تنمية الموارد البشرية بالارتقاء بمستوى برامج التدريب المهني وخاصة تلك التي تتعلق بالمهن الصناعية والتقنية. ويسعى معهد التكنولوجيا التطبيقية من خلال التعاون المشترك مع المجلس الإماراتي الألماني للصناعة والتجارة الى توفير فرص التدريب المهني لطلاب المعاهد في المصانع والشركات الكبرى المتطورة بمجال الهندسة والتكنولوجيا تطبيقا لهدف المجلس بإيجاد وخلق الفرص المناسبة لتبادل الخبرات بمجال التدريب المهني الفني والصناعي لرفع كفاءة الطلاب وتنمية مهاراتهم بمجال التعليم.

اقرأ أيضا

حاكم رأس الخيمة يعزي في وفاة سمية عبدالله علوان